أحبطت وحدات الحرس الوطني التونسي، مساء الاثنين 10 أكتوبر، هجوما إرهابيا على مركز شرطة في ولاية القصرين القريبة من الحدود مع الجزائر.

وأفادت وزارة الداخلية التونسية، في بيان، أن إرهابيين أطلقوا النار على مركز الأمن ثم لاذوا بالفرار باتجاه جبل سمامة الذي تتحصن فيه المجموعات الإرهابية.

يذكر أن مجموعات إرهابية صغيرة تتبع تنظيم "كتيبة عقبة بن نافع" تتمركز في جبل سمامة قرب الحدود مع الجزائر، وتتخذ من هذا الموقع نقطة انطلاق لتنفيذ عمليات إرهابية.