وجهت السيدة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية، ميشيل أوباما، دعوة إلى فتيات مغربيات كانت قد وعدتهن باستضافتهن بالبيت الأبيض، خلال زيارتها الأخيرة للمغرب.

وبحسب بلاغ للسفارة الأمريكية بالرباط، فان الفتيات المنحدرات من مدن الدار البيضاء والصويرة ووارزازات ثم تطوان هن في طريقهن رفقة السفير الأمريكي بالرباط، "دوايت بوش" للقاء ميشيل أوباما من أجل استكمال الحديث حول الهم المشترك بينهن جميعا.

وأوضح ذات البلاغ، أن الفتيات المغربيات كن قد نلن إعجاب ميشيل أوباما، وبالتالي طلبت لقاءهن من جديد بشكل استدعى سفرهن نحو الولايات المتحدة الأمريكية، أول أمس السبت، للتحادث مع سيدة البيت الأبيض حول المبادرة التي سبق وأطلقها زوجها باراك أوباما في 2015.

وكانت ميشيل أوباما قد حلت بالمغرب شهر يونيو الماضي فيما يعرف بحملة "دعوا الفتيات يتعلمن" والتقت مع 21 فتاة مغربية أعربن لها عن أمانيهن في استكمال الدراسة وتحقيق أحلامهن على أرض الواقع، وهو الأمر الذي جعلها تعدهن بلقاء ثان.