علم "بديل" أن لقاءََ جرى بين الكاتب الأول لحزب "الاتحاد الاشتراكي"، إدريس لشكر، والأمين العام لحزب "الاستقلال" حميد شباط، والأمين العام لحزب "الأصالة والمعاصرة"، إلياس العماري، للتداول في موقف موحد بخصوص التحالفات المقبلة على ضوء النتائج التي حققتها هذه الأحزاب في انتخابات 7 أكتوبر الجاري.

وحسب مصادر جيدة الإطلاع، فإن اللقاء كان تشاوريا ولم يأخذ طابعا رسميا، وتم التداول فيه حول حيثيات النتائج التي حققتها الأحزاب الثلاثة وكيفية التنسيق في الموقف بخصوص الدخول للحكومة أو البقاء في المعارضة، حسب ما ستفرزه المشاورات بعد تعيين الملك لرئيس حكومة جديد من الحزب الذي احتل الرتبة الأولى في الاستحقاق المذكور وهو حزب "العدالة والتنمية".

وفي ذات السياق، علم "بديل"، أن "حزب الوردة عقد اجتماعا لمكتبه السياسي مساء اليوم السبت 8 أكتوبر، وذلك من أجل إصدار موقف رسمي للحزب من عملية التحالفات المقبلة وشروط الحزب لدخول الحكومة إذا ما طلب منه ذلك من طرف الحزب الذي سيتولى تشكيلها".