الرابحون والخاسرون في انتخابات 07 أكتوبر

36

أول رابح في الانتخابات البرلمانية الأخيرة هي المؤسسة الملكية، خاصة بعد فوز “البجيدي” بالمرتبة الأولى، فبفضل هذا الفوز تخرج المؤسسة الملكية من دائرة الشبهة بخصوص علاقتها بالأحزاب المغربية، وتحديدا حزبي “البام” و”البجيدي”.

اليوم مع هذه النتيجة، ربما سيقتنع كثير من المتتبعين أن الملك فوق الجميع وعلى مسافة واحدة من كل الأحزاب، بدليل أن “الحزب الإسلامي” الذي هاجمه الملك، ضمنيا، في خطاب العرش الأخير، قبل أن يهاجم ديوانه ببيان “ناري” أحد أقرب حلفاء “البجيدي” وهو بنعبد الله، هاهو اليوم يتصدر لائحة النتائج الانتخابية، وبالتالي فما قيل حول “التحكم” و”أم الوزارات” وعلاقة الملك بـ”البام “ودعمه له، لا أساس له من الصحة وهو فقط من نسج خيال بنكيران وبنعبد الله!!

ثاني الرابحين هو حزب “البام”، فبعد أن حصل في انتخابات 25 نونبر من سنة 2011 على 47 مقعدا، هاهو اليوم يحصل على 102 مقعدا، متقدما بـ55 مقعدا جديدا، وبذلك يترسخ في أذهان المغاربة كقوة سياسية صاعدة وبديلة عن “اللاعب الإسلامي” خلال الولاية المقبلة بعد أن يصيب العياء الأخير.

فوز “البام” بالمرتبة الأولى خلال الانتخابات الأخيرة ليس في صالح المؤسسة الملكية، لأنه سيؤكد الشكوك التي زرعها “البجيدي” داخل نفوس المغاربة حول وجود تحكم ودولتين وعلاقة بين الملك و”الأصالة والمعاصرة” وسيعيد للأذهان “فضيحة انتخابات 2009 الجماعية”، خاصة وأن الملك حرص في خطابين على تأكيد أنه لا ينتمي لأي حزب وبأن “حزبه هو المغرب” وكأنه “مخنوق” بهذه التهمة ويسعى لإبعادها عنه؛

كما أن فوز “البام” بالمرتبة الأولى ليس في صالحه ولا في صالح “المؤسسة الملكية” لأن “البام” غير قادر، على الأقل في اللحظة الراهنة، على مواجهة الخطاب الإسلامي الراديكالي في الشارع خاصة إذا أضيف إليه خطاب “البجيدي” أمام أزمة اجتماعية واقتصادية خانقة، وبالتالي ليس هناك سياسة أنجع من دفع “البجيدي” لرئاسة حكومة جديدة، تكون ولايتها كافية، لمحق الخطاب الراديكالي الإسلامي ومعه خطاب بنكيران وجماعته، في أفق أن ينضج “البام” خاصة بظهوره كزعيم لأحزاب المعارضة.

ثالث الرابحين هو بنكيران والرميد والخلفي والرباح..ليسوا كحزب ولكن كأفراد، لأن الحزب لن يبقَ له أثر بعد الولاية الحالية، وربح المذكورين مادي طبعا، عبر تكديس مزيد من الأموال المحصلة من تعويضات الأواني الفضية والتنقل وتعويضات على السكن إضافة إلى ما يجري “لهفه” من مزانية التدبير والإستثمار بطرق احترافية لا تترك أثرا، والدليل على ذلك دعوة بنكيران اليوم قادة حزبه إلى عدم التعليق على نتائج الانتخابات، الشيء الذي يؤكد أنهم إذا كانوا قد “أسقطوا السروال” خلال المفاوضات التي جرت كواليسها مع “أصحاب الحال” بعد ظهور نتائج 25 نونبر فإنه لا يستبعد أن يسقطوا “التَّبَابِين” خلال المفاوضات التي تجري اليوم وبعد اليوم مع “أصحاب الحال” بعيدا عن أعين الشعب وعدسات الكاميرات.

وأما الخاسرون، فأولهم “أحزاب الكتلة” ونعني بها “الإستقلال” و”الإتحاد الإشتراكي” و”التقدم والإشتراكية”، الذين لم يستطيعوا مجتمعين الحصول على ما حصل عليه لوحده من أصوات، حزب “العدالة والتنمية” أو حزب “البام”.

ثاني الخاسرين هي “فدرالية اليسار” فرغم الحملة، التي نُظمت لفائدتها على الصفحات الإجتماعية، ورغم دعم 100 مثقف لها، ورغم “الكلام الواعر” لزعيمة الفيدرالية، لم تستطع أن تصل الفدرالية إلى العتبة، بل ويروج أن منيب لم تستطع الفوز حتى بمقعدها رغم ترشحها في اللائحة الوطنية، في وقت فاز فيه حزب “كومسير جلاد” مغمور بثلاثة مقاعد!

ثالث الخاسرين هو حزب “التقدم والإشتراكية” الذي كان واضحا انه سيحصد هذه النتيجة، منذ صدور بيان القصر الملكي ضده، فامتناع بعض رجال الأعمال عن دعمه ماليا كما جرت العادة سلفا، وضمنهم عثمان بنجلون، وصولا إلى لجوء بنعبد الله إلى الأبناك لتمويل حملة حزبه الانتخابية.

وأما الخاسر الأكبر من هذه الانتخابات فهو الوطن، بعد أن زكت نتائجها بشكل أكبر معضلة العزوف على الانتخابات، ما يفتح أبواب البلد على المجهول، لا قدر الله.

ما هو المطلوب اليوم؟

المطلوب من أحزاب الحركة الوطنية، خاصة “الإتحاد الإشتراكي” و”الإستقلال” أن يشكلا الحكومة مع “البجيدي”، ليس لتحقيق إنجازات مادية للشعب، فهذا أمر مستحيل أمام إكراهات الحكومة المادية والدستورية والتزاماتها الدولية مع المؤسسات المالية، بل فقط لتخفيف حدة الجرائم ضد الشعب، ودفع “البجيدي” ليكون حزبا وطنيا لا حزبا يخدم مصالح صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومصالح المخزن، خاصة وأن تجربة المعارضة لم تجدي نفعا حزبي “الإستقلال” والإتحاد الإشتراكي”، بخلاف “التقدم والإشتراكية” الذي “رباه المخزن” ليكون عبرة لمن لا يعتبر!!

المطلوب أيضا من أحزاب الفدرالية أن تعيد النظر في طريقة اشتغالها، وأن تترفع عن الصغائر وخوض المعارك الهامشية، والأهم أن تعيد تقييم تجربتها وفقا لهوية يسارية واضحة على أرضية معانقة كل المعارك الشعبية، فكثير من المعارك أدارت لها الفيدرالية ظهرها، وفي أحسن الأحوال تستدرك الأمر ببيان يتيم دون خوض احتجاجات ميدانية.

كما على قادة الفيدرالية، وخاصة المنحدرين من تجربة “منظمة العمل الديمقراطي الشعبي” أن يتخلصوا من “مرض” النزوع نحو الهيمنة، ولن يتأتى ذلك إلا بإبعاد وجوه معينة، لم تفلح سوى في تأجيج الدسائس وإقصاء الشرفاء، كما على قادة الفيدرالية أن يُربوا بعض قواعدهم على قيمة التواضع والإحترام وعدم تخوين من قاطع الانتخابات، أو انتقد مشاركتهم، فقد أكدت الشهور الأخيرة على أزمة فكرية وأخلاقية يعاني منها العديد من المنتسبين للفيدرالية، رغم حوزها لخطاب حداثي قادر على حشد الشعب لتحقيق الانتصار المنشود، كما على قادة الفدرالية أن يعيدوا النظر في تحالفاتهم وأن يفتحوا نقاشات مع “النهج الديمقراطي” و”العدل والإحسان” وعدد من الحركات السياسية كالتروتسكيين والماويين..، وبعض الحركات الإجتماعية الصاعدة كحركة “أمل”، فهل يعقل “تخوين” حركة اجتماعية دون دليل والانتخابات على الأبواب؟ على قادة الفدرالية التواضع قليلا و الاستفادة الفكرية والسياسية والتنظيمية من كل حلفائهم في الميدان، دون أن ينسى قادة الفيدرالية حث قواعدهم على التسجيل في اللوائح الانتخابية، فمشكلة الفيدرالية الأكبر أنها كانت تتوجه بخطابها لجهة غير مسجلة في اللوائح، بل والأفظع أنه كان بين المشاركين في الحملات الانتخابية للفيدرالية من هو غير مسجل في اللوائح ومع ذلك يدعو المواطنات والمواطنين إلى التصويت لفائدة مرشحي الفيدرالية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

39 تعليقات

  1. adil يقول

    المقال مليئ باللغة الانتقامية والميل الى الكراهية وتصفية الحسابات ،وبالتالي فهو بعيد كل البعد عن التحليل السياسي العميق.استاذي العزيز تتحدث عن الانتخابات وكأننا في السوي انت تعلم جيدا ان نسبة المشاركة متدنية جدا لان الشعب يدرك جيدا اين تتركز السلطة وبالتالي لا داعي للذهاب الى صناديق الانتخابات

  2. محمد يقول

    أي ديمقراطية نتحدث عنها و نحن أمام مسرحية اسمها انتخابات ابطالها لا علاقة لهم بواقع الوطن و الشعب ، كما ان أغلبية ابناء الوطن الشرفاء لم ينتخبوا احدا ،لأنهم لم يجدوا من يمثلهم و يخرج البلد مما يسمونه بالازمات التي يصنعها المتواطؤون بأيديهم.

  3. Hasssan يقول

    Hamid donne des leçons et des conseils, on dira un ima le jour du vendredi, tu connais pas le PSU ni l’OADP pour agir

  4. كسيلة يقول

    نسيت اسي المهداوي ان تثير حالة لم اجد لها مبرر
    كيف ان بنكيران زاد من ثمن الماء و الكهرباء رفع الدعم عن ثمن المحروقات واشار في تجمعاته و برنامجه الانتخابي انه سيرفع الدعم عن اثنتة البوطاكاز و رغم دلك جازاه هدا القوم و منحه صوته

  5. بن لوكوس يقول

    أقل ما يمكن استنتاجه من التجربة الانتخابية المغربية 2016 هو ضعف سلطة الطبقة المتوسطة والتي يمثلها كثير من المثقفين والموظفين ورجال التعليم والصحة، أي المتضررون من تخفيض الأجور وغلاء المعيشة وتدهور الخدمات العمومية وغيرها. أكيد أ ن كثيرا منهم لم يناصر البيجيدي. نسجل كذلك “تحكم” الطبقة المدحورة في انتخابات 2016، والتي لا شغل لها إلا إقامة صلاة الطوفان للقضاء على هذا البلد، لأنها لن تخسر أي شيء. وفي كل الحالات، الفقر والجهل والاستلاب الثقافي، عوامل ثلاثة ساهمت في رسم خارطة طريق جديدة لمستقبل المغرب. ولا حل لهذا الوضع إلا بإعادة النظر في التربية والتكوين قبل المطالبة ببناء مجتمع ديموقراطي.

  6. توفيق يقول

    المغاربة مات لبوهم القلب

  7. كمال يقول

    يا اخي المهداوي ،. وهل الملك و مستشاريه لا يعرفون كيف يفكر الشعب المغربي
    فبالطبع مع الهجمات الاخيرة للبيجيدي وبن عبد الله على القصر و أصدقاءه ، ما كان للملك ان ينتقم
    مباشرة من هؤلاء وإلا فالشعب سيكون على صواب في تحليله.
    بما ان الملك هو الحاكم بلا منازع سواء بقي البحيدي ولا البام ولا ولا. ولا،،،،،
    لا يهم من يكون في الحكومة اللتي تقول سمعا وطاعة للمافيا واللوبيات

  8. lostone يقول

    الخاسر الأكبر هو الشعب المغربي و ما ستنزل عليه الويلات و القرارات و الزيادات و لتستمر المسرحية و المهزلة و الاستثناء المغربي في حبك و اخراج و تمثيل المسرحيات على الشعب المقهر و الذي كل همه هو لقمة و عيش كريم

  9. مرشد يقول

    ياسيدي، موضوعك سيكون واقعيا أكثر لم نسيت قليلا نتيجة الانتخابات، لأنه من الواضح أنك أحد المصدومين من جهة بفعل قوة البيجيدي الذي صمد لكل الضربات، ومن جهة أخرى لغياب “المثقفين” هنا نظرا للنيجة التي حصلت عليها الدكتورة…

    الشعب المغربي واعي بما فيه الكفاية، ليفهم خطاب امثالك الذين لايعجبهم العجب : من جهة تهاجم البيجيدي ومن جهة أخرى تدعو الأحزاب المتقهقرة إلى التحالف معه…

    الانتخابات القادمة سترى إن شاء الله ما سيفعله هذا الحزب في الخريطة السياسية.

  10. Nach يقول

    Comment voulez vous que les islamistes ne gagnent pas et l’ignorance, la présence du religieux est partout au Maroc. Impossible de de se développer sans se débarrasser de la religion.

  11. mostafa يقول

    ردا على تعليق سي لحوساين الندالة والتعمية لا تمثل الا 10 بالمئة من عدد المصوتين اما اذا ادخلنا الغير المسجلين زائد
    المقاطعين فحزب الندالة والتعمية لا يمثل الا بنزيدان وسي لحوساين.

  12. yahyawi يقول

    في الماضي القربب كنت أحمل المسؤولية لرئيس الحكومة على خذلانه لهذا الشعب, بعدما صوتنا علية في انتخابات 2011, والان أحمل كامل المسؤولية لكل المتعاطفين مع حزب العدالة والتنمية الذين صوتوا عله مرة أخرى ليفوز 2016, الان تبين لي بالملموس مدى جهل هذا الشعب وعدم وعيه بقانون اللعبة, والغريب في الأمر هم الضحية ومع ذلك أعمى الله أبصارهم.
    أقول بصراحة فابن كيران كان صريحا قبل فوزه أول أمس حين قال قبل أشهر: حان وقت رفع الدوله يدها عن الصحة والتعليم و……. ورفع الدعم عن البوطا تدريجيا ….القطاعات الحيوية الضرورية التي تعتبر بمثابة الأوكسجين الذي نستنشقه,, والاَن جاء وقت االاستمرار في الاصلاح والاستكمال في ذبح رقبة الشعب من الوريد إلى الوريد. أقول لمن صوت على هذا الحزب بأن يكون شجاعا جد شجاع, ويتحمل تبعات خمس سنوات عجاف أخري وأن لا يندد أبدا ضد الخرقات القاتلة التي ستنهجها الحكومة برئاسة ابن كيران كرفع الدعم عن البوطة مثلا فقد يصل ثمنها لأزيد من 100 درهم….والمستفدين من هذه اللعبة معروفون في هذا البلد وخارجها, وأسأل الله تعالى أن يخذل الظلم والظالمين, والله المستعان

  13. رشيد يقول

    المشكل هو العاطفة و ايضا هل سيندم بن كيران على سرد قصة ابنه المعاق من اجل كسب مزيد من التعاطف معه.
    ثانيا المغاربة يربطون شعورهم بالانتخابات و كانها لعبة كرة القدم.. ساشجع فريقي حتى لو وصل بنا لقسم الهوات.. حتى لو باع المباريات سابقى وفيا له اشجعه طوال عمري.. و هنا تكمن المشكلة هو عدم التفريق بين العواطف …
    ثالث شيء مشكلة العقول التي تحد الحلول العبقرية .. لا يوجد من بين كل حزب اي شخص يمتلك صفة العقل المفكر العبقري الذي يجد حلول جديدة للخروج من الازمات .. بل هناك عقول قديمة لا تبدع بل فقك تمارس افكار الحكومات السابقة فاي حل لتفطية فساد و سرقة يكون عن طريق زيادة في ثمن مواد استهلاكية للشعب.. و بما ان التعليم عندنا اغلب الناححين يعتمدون على الغش و النقل فان امكانية ولادة اشخاص عباقرة من مدارسنا من المستحيلات.. و هكذا سيبقى الحال كما هو عليه في ظل نسيانهم لقضية الصحراء المغربية و تصارعهم من اجل التمتع بالحياة و الرفاهية الى اقصى درجة ما دام باب التوبة مفتوحا فسيظل الفساد و الجبن و الغش و المناورة و القاء اللوم للمجهول من صفات كل جائع على تولي السلطة

  14. هشام يقول

    الملك ديما كاين
    كون غير مشاو بحالهم هاد الاحزاب ا خلّاو الملك ا حكم مباشرة كيف كُنا زمان
    و الله حتايْتحالّوا بزاف ديال الماشاكيل غير زايدا علينا
    حنا بغينا نقالدو مشيا ديال الحمامة
    راه ماعَامّار غادا تكون عاندنا الديمقراطية في هاد البلاد ، قال لك القدافي الديوقراطية عاندنا هي الديمو كراسي
    كل حزب كيقول على الحزب الاخر غادي نديلمو كراسي
    وقولو لهاد الاحزاب ا فرتكو علينا هاد الجقولّة راهم ما قادرين على والوا

  15. لحسن من وجدة يقول

    الشوط التاني ديال بولحية مع بوكرش مشوق … 2017 فيها ما يتشاف.

  16. عليين محمد أحمد يقول

    الرابح الاول والاخير مرحليا واستراتيجيا هو حزب العدالة والتنمية.خاض حملة نظيفة لم يوزع الاموال كباقي الاحزاب. اما الخاسر الاكبر هو المخزن الذي لايرغب في وجود قوة سياسية غيره. وحزب العدالة والتمية قوة سياسية أفشل استراتيجية المخزن القاضية بفوز الحزب الأغلبي…. التقليد الذي مارسه المخزن منذ FDIC مع رضا كديرة.
    لقد اعتمدت على الارقام في تفسير تقدم PAM .لكن فاتك البحث في اسباب حصوله على هذا العدد من المقاعد. الاستعانة با”الاعيان” الذين تلقوا تعليمات من الداخلية بالانضمام الى بام. تدخل السلطات لدفع الناس للتصويت على بام . شراء الذمم مقابل مابين 500 و1000درهم.
    في مدينة العيون قام حزب الاستقلال والبام بشراء الاصوات بشكل فاضح وعلني بحيث وزعت المليارات.
    اما حزب البيجيدي فلقد فاز ب 0 درهم.
    انا شخصيا اكفر بالاحزاب المغربية بكافة تلاوينها واعتقد انه داخل الوثيقة الدستوريه لايوجد سوى الملك ولاشئ غير الملك.والباقي تفاصيل ولكن التحليل العلمي يقضي القول بأن البجيدي حزب جماهيري منظم..ومهيكل..بشكل قوي.
    اما باقي الأحزاب هي مجرد نوادي مغلقة وتجمعات عائلية ليس لها اي وعاء تنظيمي او ايديولوجي.
    حزب البيجيدي كان سيحصل على اكثر من 125 مقعد لولا تدخلات المخزن والمال.
    لاشك ان رسائل نتائج 7 اكتوبر ستقرأ بمرارة في رحاب القصر الملكي.
    ولاشك ان تسونامي بيجيدي قادم في 2021 ..ليس لأنه قوي او مثالي او نموذجي ولكن لأن الاحزاب الاخرى ميتة ومترهلة .

  17. MDF2009 يقول

    T’as oublié mahdaoui et le pseudo juge haini se sont les grands perdants de ces Elections raconte n’importe quoi. vas faire autre chose et laisse le journalisme tranquille .ce n’est pas ton métier va vendre les cigarettes au détail. c’est juste un conseil.

  18. محمد سعيد الأحمدي يقول

    يمكن لحكومة يشارك فيها الاستقلال والاتحاد الاشتراكي ان تخفف من غلواء ارتماء المتأسلمين في حضن اللوبيات المخزنية ، التي يشعرون امامها بالضعف والنقص نظرا لقلة خبرتهم ، وسذاجتهم ، كما يمكن ان تحد من الخضوع التام لتعليمات صندوق النقد الدولي ، التي تستهدف الطبقة الوسطى في البلاد .

  19. Premier citoyen يقول

    الخاسر الأكبر هو الشعب . اما المخزن فيعمل بمقولة ” ملحيتو لقم ليه ” أي أن جميع الأحزاب تصلح لتنفيد أوامره. و عليه فلا يجب على الشعب أن يعتمد على أي حزب سواء من الأغلبية أو من المعارضة ، بل يعتمد على نفسه لمواجهة الشطر الثاني من جرائم البيجيدي. لن يندم البلداء على منح أصواتهم للبيجيدي لأنهم غير واعون بالوضعية الكارثية للمغرب على جميع الأصعدة.

  20. .LHOUSSAINE Dr يقول

    لابد أن الصحفي المقتدر السي حميد مهداوي قد أصيب بعياء واضح وهو يحرر هذا المقال.حبذا لو لم يفعل ذلك.إن هذا المقال أعتبره أسوأ مقال حرره الصحفي المشهود له غالبا بالتحليل الموضوعي والحياد المهني.لا أريد أن أفهم أنه يحتقر اختيار أي مغربي مهما كانت درجة وعيه السياسي. لقد تقدتم بنصح الأحزاب الراسبة في الممارسة المغربية للديموقراطية,واستثنيتم نصحكم للحزبين الناجحين…الله يهديك أ السي حميد.

  21. لوسيور يقول

    في منطقتنا في جبال نائية عدد الذين يحق لهم التصويت هو300 شارك 80 وعدد الاوراق الملغاة كثيرة مع العلم ان اكثلا من 93ب100 منهم اميون…من المنتصر هو الشعب الوعي يزداد باطراد…والله لأول مرة يقع المخزن في ورطة …صحيح ان الاخوان اذكياء وسيستمرون بقوة القانون وسينفدون ما يملى عليهم وسيزدادزن معرفة بالمخزن وباللوبي الحاكم وهذا اكبر مكسب لهم اقبالا…انهم يخططون للمدى البعيد …ألم تر ان بنكيران في كاناد يبكي وانهم يقولون ما لايفعلون..
    يا أخي حميد المهدوي اننا نعتز بك ولكن كن كيسا يمكنك ايصال ما تريد تبليغه بطرق لبقة..انها مد وجزر

  22. الحسن المغربي يقول

    ما نسيه سي حميد المهداوي هو أينصخ اليسار بإحترام دين المغاربة ألا و هو الإسلام عقيدة و شربعة و أخلاق و معاملة و لا يتكلموا فيه إلا بدليل و باستشارة مع العلماء الأتقياء و ليس مع الدجاجلة البلداء و إلا و الله الذي لا إله إلا هو لن يكون لليسار مكان على ساحة السياسية المغربية و هو يطعن في دين المغاربة و يتهمه بأنه هو سبب التخلف و و الله الذي لا إله إلا هو لسبب التخلف هو أولئك الدجاجلة الذين إنتحلوا صفة علماء الدين زورا و بهتانا.

  23. Mustapha يقول

    اضعف حزب حاكم في التاريخ السياسي المغربي ربما سيفوز بولاية ثانية!!! لك الله يا وطني.

  24. احمد يقول

    ويجب الاننسي ان الملك حسب مايخوله له الدستور يمكن في اية هزة اجتماعية واقتصادية ان يحل هذا البرلمان ويفرض الطوارئ وانا اتوقع ان يحصل هذا في هذه الولاية البنكيرانية خصوصاً مع المشاكل الاقتصادية الخانقة التي قد تخلق انتفاضة شعبية كبيرة والايام بيننا

  25. كاره الظلاميين يقول

    أسي المهداوي الرابح الأكبر هو المخزن أو النظام الملكي وحزب الشياطين الملتحية اللذان تآمرا على الشعب
    والخاسر الأكبر هي الديمقراطية التي تم اغتيالها على يد الفائزين

  26. jamal abdennaceur djamai يقول

    اجل وتكون هي الجبهة الشعبية و تشمل فدرالية اليسار كدلك ما احوج الوطن لهده الجبهة ,
    شكرا على الموضوعية.

  27. متتبع يقول

    لم يعد بإمكانكم كتمان غيظكم. فالشعب المغربي لم يعد يتقبل الوصاية من أحد. و لا ندري من أسقط تبابينه.

  28. سمير يقول

    اسي حميد الظاهر ان الصدمة جعلتك تهرب من الشمس الحارقة لتحتمي بالفرن المشتعل. كيف تدعو الأحزاب ” الحركة الوطنية ” التي لم يبق منها إلا اسمها بعد أن دجنت وبعد أن جعل الراحل الحسن الثاني أعزة أهلها اذلة ووضع على رأسها الرويبضة وانصاف الرجال. هل تصدقنا القول عندما تقصد بالأحزاب الوطنية شباط و لشكر؟.

  29. avatar يقول

    Ach katgol awldi hada makhzen achman intikhabat achman siyasa kolchi la3b okdob achman machro3 kathalal bhal ila kayn afkar hadi dawla 3alawiya ya3ni blad mwaliha ohna ontoma ra3aya

  30. سعيد يقول

    مقال أحاط بموضوع الساعة من جوانب مختلفة ،لكنه أغفل أهم شيء ،و هو تأثير الإخفاق المنتظر لحزب المصباح على المغاربة خاصة الذين صوتوا له ،باعتبار الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية و السياسية التي قد يعرفها المغرب في الخمس سنوات القادمة .
    أعتقد أن المغاربة سيتاثرون بشكل عميق في اتجاه التطرف الديني أو الانحلال القيمي.

  31. Gjj يقول

    الله ينورك يا اخ المهداوي…أصبت في الصميم

  32. nadori يقول

    تلكم هي أمانيكم لماذا كل هذا الحقد

  33. adnan يقول

    سير السي المهداوي الله يحفظك٠ كتسالي معايا بديك الأواني الفضية كنكون زعفان غير كنقرا مقال ديالك فيه الأواني الفضية كنبغي نحماق بالضحك ههه لهلا يخطيك علينا٠

  34. Que-sais-je يقول

    هذه لانتخابات لم يكن فيها رابح بل الكل قد خرج خاسرا منها لأنه لا يمكن للبجيدي أو للبام أن تشكل حكومة قوية ومندمجة ولقد عشنا هذه التجربة في الحكومة الأولى بعد دستور 2011. تم أن المؤسسات المالية الداخلية و الخارجية لن تسمح بمنح قرود و مساعدات مالية للمغرب لعدم وجود ضمانات فعلية للمؤسسة البرلمانية. فسيقف الإستتمار الخارجي … أما الحل ولا هرب منه هو إعادة الانتخابات من جديد تحت رعاية حكومة تكنوقراطية . وعند إعادة الانتخاب سيحتل وللأسف البيجيدي المركز ألأول بفائق لا يمكن تصوره حيث لا يكون محتاجا لتحالفات … وربمى بعض الأحزاب ستندطر على الوجود بالساحة السياسية بالمغرب. وسيحتل عندها البام المرتبة الرابعة وربما الخامسة.

  35. 20 فبراير يقول

    نطالب حركة 20 فبراير للنزول الى الشارع.

  36. هشام يقول

    الخاسرالاكبر هي الديمقراطية،حزب لايؤمن في ادبياته بهذا المفهوم، ولا يؤمن بالتشارك او بالاختلاف اوبالاجتهاد؛اضف الى ذلك نزعته التكفيرية عبر دراعه الدعوي واقصاؤه لكل معارض . لقد مرت خمس سنوات على توليه مسؤولية الحكومة فكانت الحصيلة”حصلة” بدون مشروع ينقد المجتمع من ازماته البنيوية:التعليم،الصحة،السكن،الحريات…..وكانت النتاءج كارثيةاصطبغت بالقهر والدم وقطع الارزاق…حزب يخبط خبط عشواء يرقع ويدعي الاصلاح ويركع للفساد والتماسيحالمحلية والدولية.الديمقراطية لاتحتاج الى حزب يبني اطروحاته على المعتقد او على الاثنيات بل على احزاب تؤمن بالاختلاف وتضع برامج واقعيةللتقدم والنمية في كل اامجالات دون ولاءات او املاءات.وتلك صفات يفتقدها pjdالمغربي.

  37. انا يقول

    مقال خال من الدقة….هل يمكنك أن تفسر كيف حصلت الحركة الشعبية على هاته المقاعد…وهل في نظرك أن منيب لا تستحق مقعد في البرلمان….المشكل يا سيدي هو أن المواطن لا زال يصوت للاشخص وليس للبرامج والافكار…إن لعبة الانتخابات أعقد من مما قد تتوقعه

  38. Ziryab يقول

    الخاسر و الرابح ؟ منذ الإستقلال و الأمور تسير على هذا النحو. تتصارع الأحزاب في ما بينها ثم ينجح فريق و يخسر آخر (طبعا صراع على المقاعد و ما تمنحه من امتيازات) عبر انتخابات تفرز من يكون تحت تصرف الملك. و يبقى الثابت الوحيد هو سلطة القصر التى لا تناقش. إذن هذا اليوم هو كباقي الأيام بالنسبة للشعب أيا كان الفائز. لا قيمة لتغيير الوجوه إذا لم تتغير الأفكار و القوانين التي تنظم الحياة السياسية.

  39. احمد يقول

    ناسف علئ عدد المقاعد التي حصل عليها اليسار.اذن عليهم ان يساندوا المظلومين في الشارع كالمعطلين والأساتذة واللجنة الوطنية التي تكافح ضد النجوم علئ صندوق التقاعد.مع الاسف. فدرالية لم نراها تخرج لمساندة هؤلائ. اذن كيف يمكن لها ان تستمد زخمها. ايها اليساريون راجعوا سياساتكم. اتجاه المظلومين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.