أقدم النائب الثاني لرئيس مجلس مقاطعة السواني بطنحة، والمنتمي لحزب "البيجيدي"، على الإعداء بالضرب والحرج في حق قائد الملحقة الادارية السادسة عشر، حيث نقل إلى المستشفى في حالة حرجة، وذلك بالقرب من مكتب تصويت كائن قرب مدرسة القدس، الامر الذي دفع بالنيابة العامة إلى إعطاء أوامرها لإعتقال المعتدي و إتخاد المتعين في حقه.

من جنابها أكدت إحدى الفاعلات الجمعويات بمدينة طنجة، تعرضها أيضا للإعداء أمام أحد مكاتب التصويت قرب مدرسة أحد من طرف نفس العضو، بسبب عدم تمكنه من التأثير عليها للتصويت لصالح مرشح حزبه، ورفضها استدراج الناخبين الذين ينشطون في شبكتها الجمعوية، و هو ما أكدته في شكايتها لدى المصالح الأميننة بمدينة طنجة.