بعد دقائق من إغلاق مكاتب الإقتراع، توعد مسؤول بشبيبة حزب "العدالة والتنمية"، حزب "البام" بـ"الدم".

وكتب يوسف لوكيلي، أستاذ التربية الإسلامية، والكاتب الجهوي لشبيبة "البيجيدي" بجهة الشرق، في تدوينة على صفحته الإجتماعية: "بيننا وبين البام الدم".

وخلفت التدوينة استهجان عدد من المعلقين، حيث كتب أحدهم: "هاذ الكلام شوية خطير خويا لوكيلي نتمنى الامور ترجع لنصابها وصناديق الاقتراع هي الفيصل بين الجميع"، وعلق آخر:"الهدوء اخي يوسف"، وكتب ناشط آخر، "يوسف كلام خطير هدا تحلى بالحكمه و التريث"، فيما تدخل آخر قائلا: "تحلى بالحكمة ياأستاذ،إتق الله،هذا الكلام يذكي نار العداوة..هم إخوان لك في الدين والوطن ولو اختلفوا معك في الأيديولوجية والفكر.
14627777_10208591143028432_250921040_n