نسف ترشح الأمين العام السابق لحزب "العهد الديمقراطي"، نجيب الوزاني، باسم حزب العدالة والتنمية، (نسف) حزبه بعد انقسام أعضاء الحزب بين مؤيدين لهذا الاختيار ومنتفضين ضده.

9

وتبعا لذلك يعقد في هذه الأثناء من يوم الخميس 6 أكتوبر الجاري، أعضاء ومنخرطين بحزب "العهد الديمقراطي" مؤتمرا استثنائيا بمقر الحزب بالرباط، وذلك لاختيار أمين عام جديد ، بعد استقالة الأمين العام السابق، نجيب الوزاني، وترشحه بإسم حزب "العدالة والتنمية".

1

وبحسب ما صرح به لـ"بديل"، مرزوق أحيذار، منسق اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي لحزب "العهد الديمقراطي" فإنه بعد تقديم الأمين العام السابق لاستقالته من الحزب وترشحه بلون آخر في دائرة الحسيمة، قام (الوزاني) خلال هذه الفترة بإعادة هيكلة المكتب السياسي للحزب، وعين شقيقه حسن الوزاني نائبا أولا له ومن تم أمينا عاما للحزب، بدون عقد اجتماع اللجنة المركزية الذي ينص عليه القانون الأساسي وبدون الدعوة للآليات التنظيمية للحزب".

2

وأضاف متحدث الموقع أنهم لم يكونوا على علم بهذه التعديلات حتى تم إشعارهم من طرف وزارة الداخلية بأن نجيب الوزاني لم يعد هو الأمين العام خلال تجديد المكتب المحلي في طنجة"، بمعنى "أن هناك كذب حتى على أعضاء المكتب السياسي، مثلا أنا الذي كنت نائبا أولا أصبحت مستشارا بالمكتب السياسي من دون علمي " يقول أحيذار، الذي يضيف "ونحن الآن نقوم بالترتيبات اللازمة وقدمنا ورقتين معدلتين للمشروع الأساسي وبعد المصادقة عليهما سيتم اختيار أمين عام جديد لحزب والضابط القانوني والتنظيمي الذي يخوله القانون الأساسي وقانون الأحزاب".

3 4 5 6 7 8