أثار ظهور وكيل لائحة حزب "التقدم والاشتراكية" بتطوان، وهو يوزع نقودا على راقصات بحفل شعبي، يرتدين صدرية الحزب، جدلا واسعا بين ساكنة المدينة ورواد مواقع التواصل الاجتماعي".

وبحسب شريط فيديو تم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي فقد ظهر وكيل لائحة الحزب المذكور خلال حفل شعبي قيل إنه  من تنظيمه، (ظهر) وهو يقوم بمنح نقودا "غرامة" للراقصات اللواتي كن مرتديات لصدرية حزب “الكتاب” ويدعين الحاضرين إلى التصويت لحزب.

واستهجن بعض نشطاء "الفايس بوك" الطريقة التي لجأ إليها المرشح المذكور من أجل الدعاية لنفسه، معتبرين أنها تعود لعقود سالفة، وأنها شبيهة بما يقوم به بعض المرشحين بالمناطق المعروفة بزراعة الكيف .