غادر وزير السياحة، لحسن حداد، المجلس الحكومي المنعقد مؤخرا في طنجة، احتجاجا على مزحة وزير الحكامة والشؤون العامة والحكومة، محمد الوفا، حيث خاطب رئيس الحكومة بالقول إن عليه أن يهنئ حزب الاستقلال لأنه التحق بالحكومة، في إشارة إلى تغيير حداد انتماءه الحزبي من الحركة الشعبية إلى حزب الاستقلال لكي يحصل على التزكية في الانتخابات.

وذكرت يومية "أخبار اليوم"، في عدد الأربعاء 5 أكتوبر، أن حداد انسحب من المجلس الحكومي بعد فترة قصيرة من انطلاق أشغاله، في إشارة إلى عدم تقبله لمزحة الوفا، ما يوضح توتر علاقة حداد بمكونات الحكومة بعد تغيير لونه السياسي وارتدائه لثوب الاستقلال.

وتجدر الإشارة إلى أن الوزير السابق للسياحة كان قد غادر الحركة الشعبية صوب حزب الاستقلال بعدما فضلت الأمانة العامة للسنبلة عبد الرحيم العلافي وكيلا للائحتها بدائرة خريبكة.