أعلنت الحكومة التركية موافقتها على تمديد حالة الطوارئ في البلاد لثلاثة أشهر، اعتبارا من الـ19 من أكتوبر الجاري..

وكان مجلس الأمن القومي التركي، الذي يرأسه الرئيس رجب طيب أردوغان، أوصى بتمديد حالة الطوارئ، التي أعلنت لثلاثة أشهر في أعقاب محاولة الانقلاب في يوليوز.

وأكد أردوغان، في 29 شتنبر، على أن تمديد حالة الطوارئ من مصلحة تركيا، باعتبار أن البلاد "تحتاج لمزيد من الوقت للقضاء على التهديدات التي تمثلها الجماعات الإرهابية".

واعتقل في تركيا نحو 32 ألف شخص بتهمة المشاركة في الانقلاب، كما فصل عشرات الآلاف من وظائفهم حكومية أو أوقفوا من بينهم رجال شرطة وضباط وقضاة في سياق تحقيقات تتعلق بالانقلاب.