أصيب شخصان بواسطة سكاكين، وتعرضت سيارة وكيل لائحة حزب "التقدم والاشتراكية" لتخريب كبير، إثر مواجهات عنيفة، نشبت، مساء السبت 01 أكتوبر الجاري، بين أنصار بنعبد الله وبنكيران ولشكر، بمدينة "واد لاو" التابعة لجهة طنجة الحسيمة.

وبحسب معطيات أولية، لم يتسن للموقع التأكد من صحتها، فإن أنصار لشكر هم من غاروا ضد أنصار بنعبد الله وبنكيران، لكن مشاهد من شريط فيديو قصير، توصل به الموقع يظهر أن أنصار بنكيران هم من اخترقوا حملة الاتحاد الاشتراكي.

يذكر أن السبت هو يوم السوق الأسبوعي لمدينة واد لاو القريبة من مدينة تطوان.



14462875_1135192339884028_515449406748450812_n