أفادت المندوبية السامية للتخطيط أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع "الصناعات التحويلية باستثناء تكرير البترول" سجل ارتفاعا ب 0,4 في المئة خلال شهر غشت 2016 مقارنة مع شهر يوليوز 2016.

وعزت المندوبية السامية، في مذكرة إخبـارية حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج الصناعي والطاقي والمعدني لشهر غشت 2016، هذا الارتفاع بالخصوص لارتفاع الأسعار في قطاع "الصناعة الكيماوية" بـ 1,7 في المئة، وفي "الصناعات الغذائية" ب 0,2 في المئة، وفي "صنع منتجات أخرى غير معدنية" ب 0,5 في المئة، وفي "صنع منتجات من المطاط والبلاستيك" ب 0,1 في المئة.

وبالمقابل، أشارت المندوبية السامية إلى تراجع الأسعار في "نجارة الخشب وصنع منتجات من الخشب والفلين" ب 0,5 في المئة.

وبخصوص الأرقام الاستدلالية للأثمان عند الإنتاج لقطاعات "الصناعات الإستخراجية" و"إنتاج وتوزيع الكهرباء" و"إنتاج وتوزيع الماء"، أوضحت المندوبية السامية في مذكرتها الإخبارية أنها قد عرفت استقرارا خلال شهر غشت 2016.