قال الكاتب والمحلل السياسي عمر الشرقاوي، "إن اللائحة الوطنية أصبحت معضلة للحياة السياسية ومرهقة للديمقراطية، وحان الوقت لإيجاد حل جذري لها، لأنها مكلفة سياسيا وماليا..."

وأضاف الشرقاوي خلال حلوله ببرنامج "مواطن اليوم" على قناة "ميدي1 تيفي"، "لا يعقل أن شابا في عمره 25 سنة يغادر البرلمان وقد ضمن تقاعدا قدره 5000 آلاف درهم، وهو المبلغ الذي ظل موظف يشتغل للحصول عليه مدة أربعين سنة".

وأردف الشرقاوي في هذا السياق، أن "اللائحة الوطنية لم يعد لها أي مبرر سياسي"، مشيرا إلى أن "المحكمة الدستورية أكدت على أن اللائحة الوطنية هي وسيلة للتمكين السياسي في زمن محدد أي أن هذا استثناء على القاعدة"، مشددا على أن هذه اللائحة لا تعدو أن تكون مجرد "ريع سياسي".