إصابات واعتقالات في تدخلات أمنية ضد حملات توزيع نداءات لمقاطعة الانتخابات (صور)

6

أفاد مصدر من داخل الكتابة الوطنية لحزب “النهج الديمقراطي”، أن السلطات الأمنية بعدد من المدن تدخلت مساء يوم الخميس 29 شتنبر الجاري، لمنع أعضاء ذات الحزب وبعض المتعاطفين معه من توزيع نداءات لمقاطعة الانتخابات التشريعية ليوم 7 أكتوبر المقبل.

4

وبحسب ما أفاد به ذات المصدر “فإن السلطات الأمنية بمدينة فاس، تدخلت مباشرة بعد انتهاء أعضاء من الفرع المحلي للحزب من توزيع نداءات المقاطعة، وأوقفت أربعة منهم، قبل أن تفرج عنهم بعد ساعات من التوقيف، وتم انجاز محاضر استماع لهم”، مشيرا المصدر إلى “أن أحد الموقوفين تعرض للتعنيف من طرف أحد عناصر السلطة المحلية بالشارع العام أمام الملأ”.

3

وفي ذات السياق أضاف متحدث الموقع، أن السلطات المحلية بمدينة طنجة تدخلت كذلك لمنع أعضاء الحزب بذات المدينة من توزيع نداءات المقاطعة، قبل أن يقوم عدد من الأشخاص ممن سماهم مصدر “بديل” بـ”البلطيجة”، بالاعتداء على مناضلي النهج وإصابة أحدهم بالسلاح الأبيض”.

2

أما في مدينة سلا ،يردف عضو كتابة النهج الوطنية، “فقد تدخلت السلطات لمنع أعضاء الحزب بهذه المدينة من توزيع النداءات، واستعملت القوة في نزع النداءات منهم، كما تدخل أشخاص غرباء ورشقوا أعضاء النهج بالحجارة مما تسبب  في إصابة أحد الأعضاء بجروح متفاوتة الخطورة”.

1

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. مرروكي يقول

    يجب نشر هذه الأخبار بالصور على أوسع نطاق، وطنياً و دولياً، ليعلم الجميع أي ديمقراطية هذه التي يقول عنها النظام و أزلامه. ديمقراطية القطيع في أن يسمع و يطيع. هذه علامات انتهاء عهد الحركة السلمية. نوشك أن ندخل إلى مرحلة أخرى أو قد دخلناها. فليكن إذن. إن كان هؤلاء يراهنون على التعسف لإسكات الناس و فرض الخضوع و الخنوع فليعلموا أن نظام الشاه االإيراني كان أقوى و في زمن وقوف القوى الإمبريالية إلى جانبه، و لم يصمد أمام الحشود حين بلغ السيل الزبى. GAME OVER !!!

  2. juge يقول

    had dawla dial al qamaa ,normalement le peuple ne veut pas de ses élections de merde , cette démocratie de vitrine défendue par les escrocs , es lobbys et les baltagias , ces personnes agressées doivent porte plantes devant les tribunaux contre ces salauds et vauriens qui les ont agressés quel pays des non-doits et de l’irrespect total de l’Homme

  3. متتبع يقول

    حزب النهج الديمقراطي يشتغل في إطار القانون، ومن حقه التعبير عن موقفه وإبداء رأيه بشأن الإنتخابات أو غيرها من أمور المجتمع، فلماذا هذا التعنيف والتضييق على حرية التعبير؟ ولماذا نشاهد في التلفزة كل من هب ودب من الأحزاب المشاركة في الإنتخابات وهم يعبرون بكل حرية عن آرائهم؟ ونسمع عن أخبار تقول بضرورة إجراء الإنتخابات في جو من الشفافية ؟ فأين نحن من كل هذا؟ فهل الشفافية هو تهشيم رؤوس المخالفين للرأي وتحريض البلطجية عليهم ؟ فاشهد يا تاريخ على هذا الإعتداء الصارخ على حرية التعبير .

  4. كاره الظلاميين يقول

    عندما يقول رئيس الدولة شيئا فاعلم أيها المواطن أن العكس هو الذي سيحصل:
    – تحدث عن مبدأ المسائلة والمحاسبة فأفلت المفسدون من العقاب
    – تحدث عن أن المغاربة سواسية أمام القانون فحاكم القانون الدراويش وغض الطرف عن كبار المجرمين
    – تساءل أين الثروة فقاموا بتهريبها الى بنما
    – قال اٍن مقاطعي الانتخابات لهم الحق في ابداء رأيهم فتم قمعهم وتكسير عظامهم
    فما القيم التي سوف نعلم أبناءنا ؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.