وزارة الداخلية تمنع حفل توقيع ميثاق شرف بين الأحزاب السياسية حول مناهضة التطرف والإرهاب (فيديو +صور)

6

تدخلت السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، مساء يوم الجمعة 23 شتنبر الجاري، لمنع ناشط كانت تنظمه “الجبهة الوطنية لمحاربة التطرف والإرهاب”، والمتمثل في حفل توقيع الأحزاب السياسية لميثاق شرف حول مناهضة التطرف والإرهاب .

جبهة مناهضة العنف

وفي تصريح للصحافة قال منسق الجبهة المذكورة، المستشار القانوني محمد الهيني، ” إن هذا المنع قرار إداري مشوب بالشطط في استعمال السلطة، ويرجعنا سنوات للوراء”، مضيفا أن ” الدولة تتعسف في عدم منحنا الحق في تنظيم هذا النشاط الذي هو مدني حقوقي وليس سياسي ولا يؤيد فريقا ضد فريق آخر، وجمعنا فيه الكُل نحو ميثاق وطني الذي سيخدم المصلحة الوطنية والأمن والاستقرار”.

جبهة مناهضة العنف

وأردف الهيني قائلا: ” السلطات العمومية ساكتة عن خطاب الكراهية والعنف، وجاءت تمنع المناضلين وكأنها توحي بأنها ليست متصالحة مع من ينادون بنبذ العنف والكراهية”، موضحا أن “دلالات اختيار هذا اليوم هو لأنه في الساعة 12 ليلا ستبدأ الحملة الانتخابية، ودعينا جميع الفرقاء السياسيين إلى ضرورة نبذ خطاب العنف والكراهية وتكريس التسامح والعيش المشترك حتى لا تكون هناك حالات لزعزعة الاستقرار”.

جبهة مناهضة العنف

وأكد المتحدث ذاته ” أن الملك في خطاب ثورة الملك والشعب قال إنه لا يجب الاكتفاء بالسلطات الأمنية ومحاربة الجريمة للتصدي للإرهاب وإنما يجب على المجتمع المدني تبني سياسة واضحة لنبذ خطاب الكراهية والعنف”.

%d8%ac%d8%a8%d9%87%d8%a9-%d9%85%d9%86%d8%a7%d9%87%d8%b6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b7%d8%b1%d9%81-8

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. الكاشف يقول

    المخزن لا يريد أن يشاركه أحد في محاربة الإرهاب و التظرف و العنف لأه وحده من لديه مقاييس التعريف بالإرهاب ألم نقرأ على حائط الفيس يوما أن أحد حراس المعبد يدعو إلى قطع رؤوس كل من يهاجم أو ينتقد طريقة تدبير الحكزمة المنتهية صلاحيتها وتعليقهم بالساحات العمومية ثم يرد عليه آخر بأن البلد سيعرف الفتنة و عدم الاستقرار في حالة عدم فوز حزب الاسلامويين بالأغلبية التي تضمن لهم العودة لتشكيل الحكومة الثانية ولما لا الثالثة ويحذرون الناخبين المغاربة بسوء العاقبة في حالة التصويت العقابي كأن هذا الحزب خلقه الله للحؤول دون سقوط السماء علينا بدونه والحال أن النظام الديمقراطي يقتضي التداول على الحكم و ليس الاستبداد به لفترة طويلة

  2. كاره الظلاميين يقول

    ممصوتينش الى أن يستجيب النظام المخزني لمطالب الشعب المغربي:

    – محاكمة ناهبي ولصوص المال العام وارجاع الأموال المهربة الى بنما وسويسرا وغيرهما
    – التراجع عن اصلاح التقاعد ومحاسبة كل من نهب أمواله وتقديمهم الى العدالة
    – الغاء تقاعد البرلمانيين والوزراء وتقليص أجرهم وامتيازاتهم
    – القطع مع سياسة الريع وخدام الدولة ومحاسبتهم وارجاع ما نهبوه
    – حل كل حزب يقوم على أساس ديني أو عرقي أو طائفي
    – التقليص من ميزانية القصر والغاء منح رخص الصيد في أعالي البحار ومقالع الرمال وغيرهما للمقربين من وزراء وولاة وعمال وكبار الجيش
    – توزيع عادل للثروة واستقلال القضاء

  3. كاره الظلاميين يقول

    قلتها مرارا وتكرارا : الداخلية أصبحت تشجع التطرف والمتطرفين أمثال أبو الجحيم وماء العينين وحرامي الدين واليتيم والعساس الصنهاجي وأميرهم بنزيدان وتقوم بالتضييق ومتابعة مناضلي الكلمة الحرة ومناصري مبدأ التسامح والتعايش ونبذ العنف
    حذاري أيها المغاربة الأحرار مما يحاك ضد هذا الوطن العزيز

  4. Alhaaiche يقول

    Hanta à si al mousstachar
    Au Maroc on encourage les marches dial Al Baltagia ou Chlahbia
    Et on interdit tous ce qui va va vers la démocratie et la liberté
    Al Mekhzen Fassed et aime al Fassad

  5. ولد الدرب يقول

    شتان بين الخطابات الرسمية و الواقع. هل تصدقون بأن النظام يحارب الإرهاب؟ ألازال الناس يبتلعون الكلام عن تفكيك خلايا الإرهاب؟ المخزن هو راعي العنف و الإرهاب لأنه يرى أن تعكير المياه من صالحه. و أي وضوح و حرية فكر لا يراهما في صالح استمرارية استبداده. لماذا لم يفعل شيئاً مع الداعي لقطع الرؤوس و لا المدافعين عنه؟ لنعيد و نقول أن محاربة التطرف يبدأ بمحاربةالإستبداد المخزني و لتكن البداية بمقاطعة شاملة لمسرحياته البئيسة . و ليجيش شماكرته الذين شوه بهم البلاد في مسيرة الأحد ليملؤوا صناديقهم المعدة لتزوير إرادة الشعب. GAME OVER !!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.