أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، يوم أمس الخميس بنيويورك، أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يقدم "دعمه الكامل" لضمان نجاح المؤتمر الثاني والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 22)، الذي سينعقد بمراكش بين 7 و 18 نونبر المقبل.

وقال مزوار، في ندوة صحافية بمقر الأمم المتحدة على هامش الدورة الواحدة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن "بان كي مون سيكون حاضرا. وهو يقدم دعمه الكامل لنجاح كوب 22".

كما أبرز أن مؤتمر مراكش سيكون "لحظة تحول قوية"، ستساهم في إعداد أجندة عمل مهيكلة ومحددة من أجل مواجهة تأثير التغيرات المناخية التي تتهدد الإنسانية.

في هذا الصدد، أوضح مزوار، الذي يشغل أيضا منصب رئيس مؤتمر (كوب 22)، أن المغرب عازم أكثر من أي وقت مضى على تقديم مساهمته في هذا الوعي الجماعي من أجل إنقاذ كوكب الأرض.