قرر وزير العدل و الحريات، المصطفى الرميد، مقاضاة يومية "الصباح"، بعد اتهامها بـ"الكذب المتكرر"، وذلك على خلفية مقال على صفحتها الأولى لعدد الإثنين(19شتنبر)، تحت عنوان "الرميد ينتقم من القضاة".

وجاء في بلاغ للوزير أصدره على صفحته بموقع "الفايسبوك"، "نشرت جريدة الصباح في عددها رقم 5105 ليوم الإثنين 19 شتنبر 2016 مقالا في الصفحة الأولى تحت عنوان عريض: " الرميد ينتقم من القضاة "استعجل عقد دورة للمجلس الأعلى للقضاء في الوقت الميت للتنقيل والتأديب". حيث إن ما جاء في هذا المقال لا أساس له من الصحة وجب توضيح أن جدول أعمال المجلس الأعلى للقضاء، في دورته الأخيرة، المأذون به من قبل جلالة الملك انتهى بانتخاب السيدات والسادة القضاة أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية، و إن الوزير لم يدع إلى عقد أي دورة للمجلس ولا خطر ذلك على باله، خاصة و أن ذلك غير ممكن قانونا إلا بإذن من جلالة الملك رئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية".

وأضاف البلاغ "بناء على ذلك و نظرا لاستفحال الكذب المتكرر من الجريدة المذكورة في حق الوزير فقد قرر مقاضاتها إحقاقا للحق و إزهاقا للباطل. والسلام".

%d8%b1%d9%85%d9%85