الرميد يقاضي “الصباح” بعد اتهامها بـ”الكذب المتكرر”

64
طباعة
قرر وزير العدل و الحريات، المصطفى الرميد، مقاضاة يومية “الصباح”، بعد اتهامها بـ”الكذب المتكرر”، وذلك على خلفية مقال على صفحتها الأولى لعدد الإثنين(19شتنبر)، تحت عنوان “الرميد ينتقم من القضاة”.

وجاء في بلاغ للوزير أصدره على صفحته بموقع “الفايسبوك”، “نشرت جريدة الصباح في عددها رقم 5105 ليوم الإثنين 19 شتنبر 2016 مقالا في الصفحة الأولى تحت عنوان عريض: ” الرميد ينتقم من القضاة “استعجل عقد دورة للمجلس الأعلى للقضاء في الوقت الميت للتنقيل والتأديب”. حيث إن ما جاء في هذا المقال لا أساس له من الصحة وجب توضيح أن جدول أعمال المجلس الأعلى للقضاء، في دورته الأخيرة، المأذون به من قبل جلالة الملك انتهى بانتخاب السيدات والسادة القضاة أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية، و إن الوزير لم يدع إلى عقد أي دورة للمجلس ولا خطر ذلك على باله، خاصة و أن ذلك غير ممكن قانونا إلا بإذن من جلالة الملك رئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية”.

وأضاف البلاغ “بناء على ذلك و نظرا لاستفحال الكذب المتكرر من الجريدة المذكورة في حق الوزير فقد قرر مقاضاتها إحقاقا للحق و إزهاقا للباطل. والسلام”.

%d8%b1%d9%85%d9%85

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. المعقول يقول

    الصباح جريدة الكليلو.مصيبة الصحفي الورقي الذي كتب المقال لم يكلف نفسه حتى الإطلاع على قانون المجلس الأعلى للقضاء وبذالك يكون قد اتهم الملك مباشرة دون أن يدري.أي صحافة هذه. المغاربة محتاجين الى كن يطلعهم على الأمور الصحيحة وليس أمورا تافهة تزيد من جهلهم.

  2. محمد ناجي يقول

    ولكن الرميد ـ مع الأسف ـ لا يؤمن بإحقاق الحق وإزهاق الباطل الذي برّر به مقاضاته لجريدة الصباح .. فكم من شكاية بجرائم جنائية رفعت إليه تطالب بإحقاق الحق وإزهاق الباطل ولم يلتفت إليها .. وبقي المجرمون الجناة بدون متابعات، وبقي ضحاياهم يتجرعون غصة الظلم والحكرة وتحيز النيابة العامة لصالحهم نظرا لثرائهم الفاحش الذين لا يبخلون بقسط سمين منه على أصحاب القرار ..
    أتمنى لو تتاح لي فرصة لمواجهة هذا الرميد لأعرف سبب نكوصه عن تحقيق العدالة إلا إذا كانت في مصلحته أو مصلحة بعض من ينتسبون له أو لحزبه، أو كانت للانتقام ممن ينتقدون سياسته ..
    الرميد شخص لا أحترمه، لأنه لا يستحق الاحترام
    ولكن الرميد ـ مع الأسف ـ لا يؤمن بإحقاق الحق وإزهاق الباطل الذي برّر به مقاضاته لجريدة الصباح .. فكم من شكاية بجرائم جنائية رفعت إليه تطالب بإحقاق الحق وإزهاق الباطل ولم يلتفت إليها .. وبقي المجرمون الجناة بدون متابعات، وبقي ضحاياهم يتجرعون غصة الظلم والحكرة وتحيز النيابة العامة لصالحهم نظرا لثرائهم الفاحش الذين لا يبخلون بقسط سمين منه على أصحاب القرار ..
    أتمنى لو تتاح لي فرصة لمواجهة هذا الرميد لأعرف سبب نكوصه عن تحقيق العدالة إلا إذا كانت في مصلحته أو مصلحة بعض من ينتسبون له أو لحزبه، أو كانت للانتقام ممن ينتقدون سياسته ..
    الرميد شخص لا أحترمه، لأنه لا يستحق الاحترام

  3. gilbert يقول

    Al batel houwa anta y moutakhllif wa ya dalim , , vous voulez faire feu de tout bois , pendant votre sale campagne publicitaire et mensongère , ya moujawiaa al oussar qabbaha Allahou saayaka al kadib ,

  4. mplo يقول

    ولماذا كبيركم مسيلمة الكذاب لم يحاكم الفاسدين إحقاقا للحق و إزهاقا للباطل وقال عفى الله عما سلف أم أنتم تتأسدون على شرفاء هذا الوطن لأنهم يفضحون أعمالكم التي يندى لها الجبين من جنس ونفاق وسرقةووو وتصمتون وتدخلون الجحور كالجردان أمام خدام الدولة تخافون ولا تخثشون ياتجار الدين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.