قال رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، إنه سيظل يتحدث عن التحكم مادام هذا الأخير موجودا"، مشيرا إلى أن "الملك لا يحب من يتحدث عن مستشاريه".

وأوضح بنكيران، في لقاء تواصلي نُظم اليوم السبت 17 شتنبر بالدار البيضاء، "أنه سيتحدث عن التحكم، وإذا لم يبق هناك تحكم فلن يتحدث عنه".

ومضى بنكيران قائلا، وفقا لما أورده موقع حزبه: "إن جلالة الملك لا يحب من يتحدث عن مستشاريه، فهم فريقه في العمل، وعلاقتنا بهم علاقة واضحة، أتصل بهم بعد طلب الإذن من جلاله الملك، وهم يتصلون بنا بتوجيه من جلالة الملك".