الجامعي يقول في ذكرى 11 شتنبر: المسؤول عن هذه الهجمات فكر ابن تيمية الذي يتبناه بنكيران

12

تعليقا على هجمات 11 شjنبر بالولايات المتحدة الأمريكية، والتي تصادف هذه السنة ذكراها الخامسة عشرة، قال الإعلامي خالد الجامعي، “إنه من المعروف أن مدبر هذه الهجمات هو زعيم تنظيم القاعدة سابقا أسامة بلادن، وأن مرجعية هذا الأخير هي أفكار ابن تيمية الظلامية المتطرفة العنصرية الاقصائية والتي يتبناها حاليا رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران”.

وأضاف الجامعي في حديث لـ”بديل” حول هذه الأحداث، ” أن بنكيران صرح مؤخرا بأنه يعتز بابن تيمية وأفكاره ويعده من أهم مراجعه الفكرية”، مشيرا (الجامعي) إلى أن “بنكيران يتقاسم هذه المرجعية مع آل سعود والوهابية الجهادية، وأن هذا الفكر هو الذي تتبناه داعش والنصرة وأخواتها والذين يزرعون الرعب والإرهاب في جميع أنحاء العالم”.

وقال الجامعي “إن داعش والنصرة ومن حام في فلكهما هما نتاج لهذا الفكر المتحدث عنه، وهو الذي أنتج لنا حوالي 1600 مغربي موزعين على هذه التنظيمات بين العراق وسوريا وليبيا”.

واسترسل الجامعي قائلا: ” علمته الرماية فلما اشتد ساعده رماني، هذا ما وقع بالضبط للولايات المتحدة الأمريكية، المسؤول الأول عن هجمات 11 شنبر 2001 ، لأن مدبر هذه الهجامات أسامة بلادن، أنجبته وصنعته المخابرات الأمريكية (سي أي إي ) عندما جندت ما سماه الرئيس الأمريكي السابق ريغن المجاهدون الأحرار لمحاربة الاتحاد السوفياتي في أفغانستان”، موضحا (الجامعي) أن ” بريجنسكي، مستشار الرئيس سابقا كارتر، هو الذي أوحى بتجنيد المجاهدين العرب ضد النظام الأفغاني الذي كان مواليا للاتحاد السوفياتي، وقد تكلف بتمويل هذه العمليات النظام السعودي ودول الخليج وساعتدها في ذلك دول عربية وإسلامية منها المغرب”، حسب الجامعي.

وأشار المتحدث ذاته إلى أنه معروف أيضا أن من قام بعملية 11 شنبر جلهم سعوديون، وأن بعض المسؤولين السعوديين كانوا ضالعين في هذه العملية كما كشف على ذلك تقرير أمريكي أخير في الموضوع”، مبرزا أن “المحافظين الجدد بالولايات المتحدة الأمريكية، استعملوا هجمات 11 شنبر سعيا منهم لترجمة أحلامهم الهادفة لتشتيت دول عربية وخلق دويلات مبنية على الطائفية والأقليات والعرقية”، ومن تبعات هذه الهجمات يقول الجامعي، ” نهاية الولايات المتحدة كدولة عظمى وظهور عالم متعدد الأقطاب”.

وكان 19 شخصا من عناصر تنظيم “القاعدة” قد نفذوا باستخدام طائرات ركاب مدنية، هجوماً ضد أهداف حيوية داخل الولايات المتحدة، في 11 شتنبر 2001، أبرزها برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك؛ ما أدى لمقتل آلاف الأشخاص، وكان بين منفذي هذه الهجمات 15 سعودياً.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

19 تعليقات

  1. يونس يقول

    انت واهم وما كنت اضن ان مثقف مثلك يخفى عليه امر مثل فبركة هذه التفجيرات لا فكر ابن تيمية ولا غيره فعل ذلك بل كل شيء مذبر والدلائل متعددة البنيات تقف بالفولاد القوي ولا يمكن لتفجير صغير او حرارة بسيطة ان تديب هذا الفولاد وقم بتجربة بنفسك كم يحتاج فولاد قوي من الحرارة وهل حرارة كروسيم الطائرة قادرة على صهره كما دعو ثم ان عالمة كانت حاضرة في مكان البرجين اخدت عينات من الغبار فوجدت كمية مهمة من ط ن ط من اين جات وكيف وصلت لذلك المكان والتفجير كما هو معروف كان تفجير هندسي بمعنى انه لو كان تفجير عشوائي لما انهار البرجين بتلك الطريقة هناك الاف الدلائل ساقعد الى الصبح اسردها لك الحقيقة ان كل شيء ملفق لاعطاء اسباب موضوعية للحرب على الاسلام ولانهم يملكون وسائل الاتصال والاعلام ولديهم واحد مثل روبرت مردوخ صاحب اكبر امبراطورية اعلامية فيستطيعون طمس الحقيقة ونشر الاكاذيب لا داعي لتبني اقوال امريكا لانها متى ارادت قتل احد شيطنته اولا ثم قتلته بسلاسة دون معارضة كل شيء مبرمج وعليك بكتاب احجار على رقعة الشطرنج لوليام كاي كار

  2. سيفاو يقول

    حقيقة شيخ التكفيرإبن تيمية
    يعتبر ابن تيمية الذي عاش في القرن الثامن الهجري «الثالث عشر الميلادي» من أخطر أئمة الفتنة الذين نشروا الفكر المتطرف ،الدموي والإرهابي في الأمة الإسلامية من تكفير المسلمين واستحلال دمائهم وحرماتهم لمجرد الاختلاف علي أبسط المسائل ولو في أداء العبادات .
    وبلغ ابن تيمية أبعد درجات الغلو في التكفير والحكم بالقتل حتى أصبحت العبارة الشهيرة «يُستناب.. فإن تاب وإلا قتل» علماً تتميز به مؤلفات ابن تيمية وفتاواه وتستند إليها وتتناقلها عنه الجماعات الإرهابية والمتطرفة. واليوم تتكرر المؤامرة نفسها علي أيدي الإخوان المسلمين وأتباعهم من الجماعات الإرهابية المتطرفة الذين ينشرون الفتن والصراعات الدموية ويسعون إلي تمزيق وتدمير وتخريب المجتمعات الإسلامية استناداً إلي نفس فتاوى ابن تيمية بالتكفير والقتل واستحلال حرمات المسلمين. فالأساس الفكري لجماعة الإخوان المسلمين ومن تبعهم من الضالين في تكفير المجتمعات في جل بلاد المسلمين ومقاتلتهم يستند إلي أقوال وفتاوي ابن تيمية وتلميذه ابن القيم، كما جاء نصاً في الكثير من المواضع في كتابي سيد قطب «معالم في الطريق» و«في ظلال القرآن. والأساس الفكري لجماعة «داعش» الإرهابية كما أعلنت في مواقعها الإلكترونية المنشورة عام 2014 مأخوذ من «فتاوي ابن تيمية».. ولم تكن جرائم هذه الجماعة التي فاقت كل ما عرفه العصر الحديث من الشراسة والدموية والوحشية سوي تنفيذ وتطبيق حرفي لفتاوي ابن تيمية في كتابه «الفتاوي الكبري» في باب الجهاد .كما تحفل كتب ابن تيمية بالفتاوي الباطلة المخالفة للقرآن والسنة التي تحكم بتكفير المسلمين وقتلهم واستحلال الدماء والحرمات.. وهذه الفتاوي الباطلة ليس لها أي سند علي الإطلاق.. وهي كلها تتعارض تعارضاً كاملاً مع القرآن والسنة.. وتصل فتاوي ابن تيمية – التي سوف نورد أمثلة منها – في دعوتها إلي التوسع في قتل المسلم لأخيه المسلم، إلي حد الحكم بقتل من يؤدي الصلاة ولكنه يجهر بالنية في صلاته بدعوي أنه بذلك يشوش علي من حوله في المسجد!
    وكذلك قتل المسلم الذي لا يحضر صلاة الجماعة بالمسجد إن كان يسكن قريباً منه!.. وقتل المسلم الذي يؤخر صلاة الفجر إلي بعد طلوع الشمس!.. بل والفتوى بقتل المسلم لأخيه المسلم لمجرد أنه يخالفه في الرأي في المسائل الفقهية الفرعية كصيام المسافر في رمضان وقصر الصلاة في السفر!.. وأخيراً يفتح ابن تيمية باب القتل علي مصراعيه بالحكم بقتل أي مسلم بالشبهات وبمجرد اتهامه بأنه منافق يظهر الإسلام ويبطن الكفر رغم أن حقيقة هذا الاتهام لا يعلمه إلا الخالق عز وجل.
    منقول عن موقع: http://www.alquds.co.uk/?p=561377

  3. الحسن المغربي يقول

    تناقضات الإعلامي خالد الجامعي:

    قال الجامعي: “إنه من المعروف أن مدبر هذه الهجمات هو زعيم تنظيم القاعدة سابقا أسامة بلادن، وأن مرجعية هذا الأخير هي أفكار ابن تيمية الظلامية المتطرفة العنصرية الاقصائية والتي يتبناها حاليا رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران”

    و أضاف: مدبر هذه الهجامات ( 11 شتنبر 2001) أسامة بلادن، أنجبته وصنعته المخابرات الأمريكية (سي أي إي ) عندما جندت ما سماه الرئيس الأمريكي السابق ريغن المجاهدون الأحرار لمحاربة الاتحاد السوفياتي في أفغانستان”

    هذا يعني أن ريغن و (سي أي إي ) كانون متشبعين بفكر ابن تيمية.

    ثم أضاف:” وأشار المتحدث ذاته إلى أنه معروف أيضا أن من قام بعملية 11 شنبر جلهم سعوديون، وأن بعض المسؤولين السعوديين كانوا ضالعين في هذه العملية كما كشف على ذلك تقرير أمريكي أخير في الموضوع”

    و نسي أو تناسى بأن القاعدة قامت بعدة عمليات إرهابية داخل السعودية و في الأماكن المقدسة وآخرها في المدينة المنورة هذا يعني أن السعودية الوهابية تضرب نفسها و حليفيها الاستراتيجي أمريكا !!!!!!!!!

    هل هذا الكلام يقوله عافل ؟؟؟؟؟؟؟

    آآآآآآآسي الجامعي المسائل الدينية من إختصاص العلماء و ليس من إختصاص الإعلاميين.

    فالله عز وجل يقول:” فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ”.
    ويقول أيضا:”وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ۚ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا”.

  4. Hamid يقول

    اسي الجامعي لماذا تخلط بين ابن تيمية وبنكيران والمسلمين عامة في قضية 11 شتمبر هذا الحدث من صنع المخابرات الامريكية التي يتحكم فيه اليهود بالله عليك كيف يعقل انه 350 يهودي يشتغلون في البرجين وفي اليوم الذي وقع فيه التفجير ولا يهودي واحد كان موجود وقت التفجير هذه مغامرة قاموا بها ليظهروا للعالم بان المسلمين ارهابيين وتتم محاربتهم في اي مكان ويبقى اليهود بعيدين عن كل شبهة وحتى الذين يسمون انفسهم مجاهدون فهم من صنع المخابرات اليهود بامكانهم فعل اي شيء من اجل ضرب الاسلام وسياتي اليوم الذي ستسرب فيه الوثائق ويعلم العالم كله بان حادث 11 شتمبرماهي الا مسرحية دموية

  5. عبدي يقول

    منقول :
    آخِر رسالة كتبها ابن تيمية في السجن قبل موته بشهر ونصف!

    صخرة الخلاص

    وُضع في السجن بعد أن ضاقت به نفوس خصومه الذين عجزوا عن مجارته في الحجة والبرهان، فسعوا فيه كشرذمة منبوذة إلى السلاطين، بالكذب والتلبيس، وكتابة التقارير الكيديَّة، التي تنم عن رداءة في النفوس، وقذارة في الأخلاق، وسوء معدن وتربية!

    لقد كان مفتاح شخصية شيخ الإسلام -رحمه الله- هو ما قاله العالم الجليل ابن فضل الله العمري عن ابن تيمية: (وكان ابن تيمية لا تأخذه في الحق لومة لائم، وليس عنده مداهنة، وكان مادحه وذامه في الحق عنده سواء).

    نعم كان -رحمه الله- ما تأخذه في الله لومة لائم، ولا يأخذ بالتقيَّة خيفة من الناس على مصالحه ومدخراته الشخصية، فإنه كان يقول بالحق الذي آمنه به، ولا يتزعزع ولا يداهن أحداً، ولو أجتمع الناس كلهم لحربه، ولو سلطوا السلاطين عليه، وكتبوا في ذمه التقارير الكيدية، ومكروا به، فإنه ثابت الجنان، ناطق بالحق.

    لقد بيَّن ابن تيمية الداء الذي أصاب كثير من الخواص، حيث قال: (ولن يخاف الرجل غير الله إلا لمرض في قلبه).

    ومما زاد غيض خصومه عليه، ما كانوا يقترفونه من مداهنة السلاطين على حساب الحق، فيجاملونهم على حساب دينهم، ويعاونوهم على ظلم عامة الناس تقرباً لهم وتودداً إليهم، وفي المقابل كان شيخ الإسلام صادحاً بالحق، ناطقاً بالصدق، محامياً عن حقوق فقراء الخلق، مدافعاً عن أرزاقهم، دافعاً الظلم عنهم، مفتشاً عن الفقير المحتاج، باذلاً لقمته إلى فم المساكين!

    قال الحافظ البزار: (ولا زاحم في طلب الرئاسات، ولا رئي ساعياً في تحصيل المباحات، مع أن الملوك والأمراء والتجار والكبراء كانوا طوع أمره، خاضعين لقوله وفعله، وادّين أن يتقربوا إلى قلبه مهما أمكنهم، مظهرين لإجلاله، أو أن يؤهل كلا منهم في بذل ماله).

    في المقابل كان حال مبغضيه كما يقول الحافظ البزار: (سبب عداوتهم له أن مقصودهم الأكبر طلبُ الجاهِ والرئاسة، وإقبال الخلق، ورأوه قد رقاه الله إلى ذروة السنام، من ذلك ما أوقع له في قلوب الخاصة والعامة من المواهب التي منحه بها، وهم عنها بمعزل، فنصبوا عداوته، وامتلأت قلوبهم بمحاسدته).

    ولأنهم يعلمون أن العامة والخاصة تحبه، لذا عمدوا إلى الكذب عليه، واختلاق الباطل على لسانه، ولبس الحق بالباطل، واستعداء أهل الخرافات عليه، ومن ناصرهم من الأمراء، مع أنهم يعلمون في قرارة أنفسهم أنه عالم مجتهد، آخذٌ بالدليل العقلي والشرعي، لا يقول بهوى، و لا ينطلق من تشهي، ولا يكتم حقاً اعتقده.

    ولم يكن ابن تيمية -رحمه الله- مزدوج الشخصية، ولا صاحب منهجين ولا وجهين، ولم يكن ممن يستغفل الجمهور هنا وهناك، ولم يكن يقول شيئاً للخاصة مختلفاً عما يقوله للعامة، بل كان القول عنده واحداً.

    قال ابن تيمية: (وما كتبت شيئاً من هذا ليكتم عن أحد ولو كان مبغضاً).

    وما كان يفتي ليرى مكانه، أو ليجمع جمهوره، أو ليحصد رضى القنوات الفضائية، بل كان يقف عند الحق. قال ابن تيمية: (إنه ليقف خاطري في المسألة والشيء أو الحالة التي تشكل عليَّ، فأستغفر الله تعالى ألف مرة، أو أكثر أو أقل، حتى ينشرح الصدر وينحل إشكال ما أشكل).

    ومع كل ذلك لم يرتدع خصومه عن بغيهم وظلمهم وافترائهم على ابن تيمية، بل حشدوا رعاع الناس، من أهل الخرافات والأهواء ضده، وخاصة من يتاجرون بمراقد ومقابر الأموات، ويجنون من العامة والبسطاء الأموال الكثيرة، فاستمالوا الأمراء الذين يعظمون الخرافة، ويعمرون المقابر ويخربون العمران، وكذبوا على ابن تيمية عند بقية الناس، وألبوا السلطان عليه، حسداً من عند أنفسهم.

    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه *** فالقوم أعداء لـه وخصومُ
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها *** حسدا وبغيا: إنه لدميـمُ

    ثم تسببوا في سجنه مرات وكرات، وهم لا يرضون إلا بقتله بعد أن كفروه، وأهدر بعضهم دمه، ولا حول ولا قوة إلا بالله، فسجن عدة مرات، ثم جاء سجنه الأخير الذي مات فيه، فأرادوا أن يُمعنوا في إيذائه وهو مسجون، فقاموا بمنعه من الكتابة، ليقفوا كلمة الحق، حيث صادروا منه أقلامه وكتبه، ووضعوه في زنزانة مظلمة، أضرت ببصره، وكانت مصادرة الأوراق والأقلام أشد شيء على نفس هذا العالم الكبير، فحرموه من كل شيء حتى من كتابة الكلمة.

    وهكذا هم أعداء الكلمة الحرة في كل زمان ومكان، تفرد لهم الصفحات والجرائد والمنابر، ويحرمون منها خصومهم، ويؤلبون السلاطين على مخالفيهم في الفكر، ثم يصيحون متباكين في صحفهم الزرقاء والخضراء والبيضاء على الكلمة الحرة!!

    قال ابن عبدالهادي: (فلما كان قبل وفاته بأشهر ورد مرسوم السلطان بإخراج ما عنده كله، ولم يبق عنده كتاب ولا ورقة ولا دواة ولا قلم، وكان بعد ذلك إذا كتب ورقة إلى بعض أصحابه يكتبها بفحم، وقد رأيت أوراقا عدة بعثها إلى أصحابه وبعضها مكتوب بفحم).

    وهذه آخر رسالة كتبها ابن تيمية قبل وفاته بنحو شهر ونصف، كتبها بالفحم لما أخرجوا منه الأقلام والأوراق، فاضطر لغسل رسائل تلاميذه التي كانت ترسل له من قبلهم، ثم الكتابة عليه مرة أخرى.

    يقول في رسالته الأخيرة: (ونحن ولله الحمد والشكر في نعم عظيمة تتزايد كل يوم، ويجدد الله تعالى من نعمه نعماً أخرى، وخروج الكتب كان من أعظم النعم، فإني كنت حريصاً على خروج شيء منها لتقفوا عليه، وهم كرهوا خروج الأخنائية -أي كتابه الذي رد فيه على الإخنائي الصوفي- فاستعملهم الله تعالى في إخراج الجميع، وإلزام المنازعين بالوقوف عليه، وبهذا يظهر ما أرسل الله به رسوله من الهدى ودين الحق.

    فإن هذه المسائل كانت خفية على أكثر الناس، فإذا ظهرت: فمن كان قصده الحق هداه الله، ومن كان قصده الباطل قامت عليه حجة الله).

    ثم قال: (والأوراق التي فيها جواباتكم غُسلت، وأنا طيب وعيناي طيبتان أطيب ما كانتا، ونحن في نعم عظيمة لا تحصى ولا تعد والحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه، كل ما يقضيه الله تعالى فيه الخير والرحمة والحكمة {إن ربي لطيف لما يشاء إنه هو القوي العزيز العليم الحكيم} ولا يدخل على أحد ضرر إلا من ذنوبه {ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك} فالعبد عليه أن يشكر الله ويحمده دائماً على كل حال، ويستغفر من ذنوبه فالشكر يوجب المزيد من النعم، والاستغفار يدفع النقم، ولا يقضي الله للمؤمن قضاء إلا كان خيراً له، إن أصابته سراء شكر وإن أصابته ضراء صبر فكان خيراً له).

    قال ابن عبدالهادي معلقاً على هذه الرسالة: (وهذه الورقة كتبها الشيخ وأرسلها بعد خروج الكتب من عنده بأكثر من ثلاثة أشهر في شهر شوال قبل وفاته بنحو شهر ونصف، ولما أخرج ما عنده من الكتب والأوراق .. أقبل الشيخ بعد إخراجها على العبادة والتلاوة والتذكر والتهجد حتى أتاه اليقين، وختم القرآن مدة إقامته بالقلعة ثمانين أو إحدى وثمانين ختمة انتهى في آخر ختمة إلى آخر اقتربت الساعة: {إن المتقين في جنات ونهر في مقعد صدق عند مليك مقتدر}).

    وهكذا أراد خصومه أن يحبسوا كلمته الحرة الصادقة، حتى لا تصل للناس فيتحرروا من سلطان الخرافة، وقيود الأوهام، وأغلال الهوى، حتى وصل بهم الأمر إلى انتزاع الأوراق والأقلام منه، كل ذلك خوفاً ورعباً من كلماته الناطقة بالحق واليقين!

    لكنَّ مرادهم خاب وخسر، فهذه هي كلمات الإمام ابن تيمية تملأ العالم كله، وهذه كتبه ولله الحمد تطبع وتوزع في كل مكان، والناس مقلبة برغبة عارمة على كتبه وكلماته وفي كل فن وعلم.

    وهنا أتذكر ما قاله أحد العلماء الأفاضل في زمن ابن تيمية، حينما كتب رسالة إلى تلاميذ شيخ الإسلام بعد وفاته –رحمه الله- يوصيهم بكتب الشيخ، ويحثهم على نشر علمه، ويطيب خواطرهم بأن المستقبل للحق بإذن الله.

    يقول أحمد بن مري الحنبلي في رسالته: (والله إن شاء الله ليقيمن الله سبحانه لنصر هذا الكلام، ونشره وتدوينه وتفهمه، واستخراج مقاصده واستحسان عجائبه وغرائبه رجالٌ هم إلى الآن في أصلاب آبائهم، وهذه هي سنَّة الله الجارية في عباده وبلاده).

    فتأمل أخي القارئ الكريم كيف ظهر أمر شيخ الإسلام ابن تيمية، وطارت كتبه في الآفاق، ووصلت كلمته إلى أقاصي المشرق والمغرب، ونال مئات من الباحثين الدرجات العلمية في دراسة علمه في شتى الفنون، وكتبت فيه آلاف الكتب، وأصبح اسمه على كل لسان، وفي المقابل أصبح كثير من أعدائه لا يذكرون بأسمائهم، وإذا ذكروا فإنما يذكرون لاقترانهم بحوادث تعرض لها ابن تيمية.

    ولله عاقبة الأمور..

  6. خالد يقول

    الله يهديك اسي الجامعي واش النصرة و داعش هي لي كتنشر الإرهاب في العالم و لا أمريكا و إسرائيل.من دمر العراق و أفغانستان و الآن سوريا؟

  7. said nezzati يقول

    Ses neurones sont detruites par le .vin et il dit n’importe quoi

  8. محمد يقول

    بنكيران تعمد خنق الشعب حتى يثور على الاوضاع مدفوعا من جهات اخرى.فالمغرب ليس استثناءا.حذاري

  9. lamzabi يقول

    chrafti o tlafti

  10. ولد الدرب يقول

    وإن كانت usa هي التي دربت ومولت المجاهدين الأفغان لإضعاف urssفقد وجدت في الفكر الظلامي الخلفائي أرضية جاهزة إيديولوجياً للإرهاب، لم تجدها في أقوام أخرى، بترسانة من آيات و تفاسير و أحاديث صنعت بمقابل مالي لتبرير ما يريده الخليفة. بقي هذا الإرث إلى أيامنا هذه لتبرير التسلط و الإستبداد و الإستبلاد. و الحل لهذه الشعوب حتى لا تبقى سهلة الإستعمال من أي كان هو ثورة فكرية تحرر الدين من المتسلطين و تحرر السياسة من الدين.

  11. عبد الله يقول

    إذا كان الجامعي الجائعي المائعي ( رجل مائع بلغة العرب تعني رجل أحمق فاتر متخنث) قد قال هذا فعلا عن شيخ الإسلام ابن تيمية فأسأل الله أن ينتقم لابن تيمية منه عاجلا غير آجل وأن يرينا جميعا ثأرنا في ابن الرويبضة المائعي.

  12. واحد من الشعب يقول

    المراسيم والقرارات والمدكرات التي جاءت بها حكومة بنكيران لم تحترم التطور الدي عرفه المغرب والشعب المغربي مند الحماية الى نهاية حكومة عباس الفاسي حيث عملت على محو مائة عام من الحضارة بتلك القوانين وكانها تريد ان تجعل من المغرب افغانستان على المستوى الاقتصادي والاجتماعي ، الفقر والحاجة وجحافل وصفوف من المتسولين في الاسواق والشوارع التي للاسف تريفت في ايام هده الحكومة التي لم تكن تحلم بهده الملايين على حد قول زعيمها بنكيران …هل جاءت هده الحكومة لتفقير الشعب كما قال زعيمها بنكيران لما صرح امام الجامعيين العاطلين انه لن يوظف احدا وان الوظيف غير ممكن في المغرب ! مادا ينتظر بنكيران من قوله هدا ؟ ! اليس بالكلام الخطير الدي لا يعرف عواقبه بنكيران ؟! بالنسبة لي هدا ضمنيا تحريض ! مادا يريد ان يزرع في المغرب هدا الانسان ؟

  13. Gnaoui يقول

    Ecoute Jamaii
    pour les droits de l’homme et la politique interne je peux te donner 8/10 mais pour les questions
    religieuses alors là c’est 0/10 Ibn Tamiya te dépasses de loin et n’oublie pas tu as 72 ans et
    comme on dit ألأعمال بالخواتم

  14. كاره الظلاميين يقول

    وأبلغ مثال على داعشية بنزيدان وحزبه هو ما تفوه به الإرهابي الصنهاجي ولقي تأييدا واسعا من قبل أزلام الحزب وخصوصا قيادييي الصف الأول كالإرهابيين حامي الدين وماء العينين واليتيم وغيرهم

  15. amine يقول

    علاش ما تخرجوش ليها نيشان او تقولو الملك . كيبان ليكم غير بنكيران. انا ضد بنكيران و لكن السؤال شنو لوصل البلاد لهاد الحالة . ثانيا مني هاد شي ضد مصلحة الشعب فين هو الملك. راه كلشي كيدوز في المجلس الوزاري . و باراكا من القوالب

  16. كوكليط العود هرناطا كيتسرحو يقول

    هاد المرة الجامعي غير كيهترف اش جاب الراي السلفي لراي عبد الوهاب والخوانجية واسير تقلب على الحقيقة

  17. ملاحظ يقول

    اقطع يدي ان كان الجامعي يعلم مادا يقول عن ابن تيمية . انه خطاب جديد لمن يسمون انفسهم مثقفون عبارة عن ترديد ما يقال في منابر الفضاءيات كالببغوات . اين كان الجامعي 15 سنة مرت على احداث 11 سمتمبر لم نسمعه قط تكلم عن ابن تيمية .

  18. طارق يقول

    السلام عليكم ورحمة الله . في زماننا هذا الفنا مثل هذه الخرحات لكن ما لا نفهمه هو صمت من لهم علم للرد على هذه الإفتراءات لذا و بنفس حرية التعبير اقول لك و لكل من يتهكم على مشايخ الإسلام انا اتحداكم أن تاتونا بما يتناقض مع الدين في كتبهم و تعطونا الصواب فيه بالدليل أيضا لأننا أمة دليل و دليلنا القرآن شاء من شاء و كره من كره اما و أن نسترسل في الكلام بدون ذكر أي دليل فسيبقى مجرد كلام في الأخير أود ان أخبركم أنه بسبب هذا الطعن الذي كثر مؤخرا في العلماء أصبح المسلمون الذين يبحثون عن الحق يعرفون دعوتهم جيدا فشكرا لكم .

  19. قرى الجرائد يقول

    ذكرت صحيفة “برافدا” الروسي أن الرئيس فلاديمير بوتين على وشك الإفراج عن أدلة موثوقة تثبت أن البيت الأبيض كان متورطا بشكل مباشر في أحداث 11 سبتمبر.
    فتحت عنوان ( روسيا تهدد بفضح تورط أمريكا في أحداث 11 سبتمبر2001م ) ذكرت صحيفة “برافدا” (الحقيقة بالروسية ) أن الرئيس الروسى فلاديمير بوتين يستعد لتوجيه الضربة القاضية التي ستنهي الأسطورة الأمريكية للأبد، وذلك بالكشف عن أدلة تثبت تورط المخابرات الأمريكية في هجمات 11 سبتمبرعندما اصطدمت طائرات مدنية بمركز التجارة العالمية في ناطحتي السحاب التوأم بنيويورك وبمبنى البنتاجون ، مما أسفر عن مقتل 2973 شخصا، بما فيهم 246 راكبا على متن الطائرات المختطفة و 2602 شخصا في البرجين ، بالاضافة الى 125 موظفا في وزارة الدفاع..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.