أخلت المصالح الأمنية بالرباط، زوال اليوم السبت، سبيل الناشطة في حركة "مالي" ابتسام لشكر ورفيقها المسمى إسماعيل بكار، بعد توقيفهما من طرف الشرطة، في "قضية تتعلق بالسكر وإحداث الضوضاء والاعتداء على موظف شرطة أثناء مزاولته لمهامه".

وكانت مصالح الأمن بمدينة الرباط أوقفت لشكر و رفيقها في حدود الساعة الثالثة من صباح الجمعة، بعد اتهامهما بـ"المشجارة مع سيدة تبيع المناديل الورقية بمدينة الرباط، قبل أن يتطور الأمر إلى إحداث فوضى كبيرة في الشارع العام"، حيث تدخلت الشرطة وإقتادت الجميع إلى مقر ديمومة الشرطة لإنجاز محضر قانوني.