علم "بديل" أن الكاتب الأول لحزب "الاتحاد الاشتراكي"، إدريس لشكر، سيعمل على منع عضوات المكتب السياسي اللواتي تم انتخابهن في اللائحة الوطنية لنساء الحزب، وكذا القيادي سفيان خيرات، من حضور اجتماع المكتب السياسي الذي سيخصص للبت النهائي في ترتيب أعضاء لائحتي الشباب والشابات والنساء.

وبحسب ما نقله للموقع، مصدر اتحادي مطلع، فإن "منع عضوات المكتب السياسي من حضور اجتماعه للبت في الترتيب النهائي لعضوات اللائحة الوطنية للنساء، ولائحة الشباب والشابات، نابع من كونهن معنيات بموضوع الاجتماع ولا يمكن أن يكنّ حكما في قضية هن طرف فيها، وفي حضورهن تضارب للمصالح، فيما تم منع سفيان خيرات من الحضور يضيف المصدر، نظرا لكونه معنيا هو الأخر على اعتبار أن زوجته إحدى المتنافسات التي تم اختيارها في اللائحة الأولية من طرف اللجنة الإدارية.

واعتبر ذات المصدر "أن هذه الإجراءات تهدف إلى إعطاء مصداقية أكبر لعملية ترتيب أعضاء اللائحتين، الأمر الذي لقي استحسانا من طرف عدد من الاتحاديين"، حسب المصدر.

وكانت انتخابات اللجنة الإدارية لحزب " الاتحاد الاشتراكي" بخصوص ترتيب اللائحتين الوطنيتين للشباب والنساء قد أفرزت أسماء غير متوقعة ومفاجآت في الترتيب.