في سابقة، حكمت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط، أول أمس، بغرامة تهديدية ضد شخص وزير التربية الوطنية، رشيد بلمختار، قدرها 1000 درهم عن كل يوم  تأخير جراء امتناع وزارته عن تنفيذ حكم قضائي.

وبحسب ما أوردت يومية "أخبار اليوم" في عدد الجمعة، فإن القضية تعود إلى سنة 2009، حين تقدم المدعي الموظف العومير الحسين بواسطة المحامي عبد اللطيف وهبي، أمام المحكمة الإدارية بالرباط بطلب إلغاء قرار لوزير التربية الوطنية والتعليم العالي (أحمد اخشيشن حينها) بسبب حرمانه من تعويضات مالية.

وأوضحت اليومية، أن المحكمة قضت ابتدائيا واستئنافيا، لصالح الموظف فلجأ وهبي إلى تنفيذ الحكم، لكن وزارة التربية رفضت التنفيذ.