نفى الأمين العام لحزب "النهضة والفضيلة" محمد الخالدي أن يكون السلفي محمد رفيقي الشهير بـ"أبي حفص" قد ترشح باسم حزب "الإستقلال" موضحا أن الأمر لا يعدو نقاشا فايسبوكيا لا صلة له بالواقع.

وأوضح الخالدي في تصريح لـ"بديل" أن ترشيح أبو حفص باسم أي حزب حق مكفول له لكن الأمر يتطلب إما طرده من حزب "النهضة والفضيلة" أو تقديم استقالته من الحزب، ولحد الساعة لا شيء من هذا وقع، ما يجعل كل ما يروج حول هذه القضية مجرد نقاش فيسبوكي لا صلة له بالواقع.

وكانت مصادر إعلامية قد أكدت ترشيح شباط لأبي حفص كوكيل لائحة حزب "الاستقلال" بفاس، قبل أن ينفي الخالدي ذلك.

من جهة أخرى أثنى الخالدي على أخلاق "أبي حفص"، مؤكدا على أن ظروفه المادية صعبة، ويحتاج كل مؤازرة ودعم، مشيرا إلى أنه يقيم في الدار البيضاء رفقة أبنائه على سبيل الكراء فقط.