احتفالا بالذكرى 63 لثورة الملك و الشعب عملت النيابة الإقليمية بالخميسات و فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بتيفلت على تسطير برنامج احتفــالي بشراكـــة و تنسيـــق مع بعض المصالح الخارجية للقطاعات العمومية من يوم 12غشت 2016 إلى غاية 20 منه.

تفلت

وعرف هذا البنامج تنظيم عملية الأبواب المفــتوحة بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بتيفلت لفائدة جمعيات المجتمع المدني و المقاومين و عموم المواطنين، و قد تخللتها (عمـــلية الأبواب المفتوحة) تنـــظيـم مجموعة من الأنشطة كعرض الأشرطة الوثائقــية مع تقديم الشروحــات المســــتفيضة لفائدة الزوار.

تفلت
وفي ذات السياق، نظم لقاء تواصلي بدار الطالبة بأيت يادين وذلك بحضور مقاومي المنطقة ومجموعة من الأرامل وأبناء المقاومين، بالإضافة إلى تنظيم لقاء تواصلي بالجماعة القروية المعازيز لفائد أسرة المقاومة وجيش التحرير حيث قامت النائبة الإقليمية بإلقاء كلمة المناسبة على مسامع الحضور، كما تم استقبال بعض جمعيات المجتمع المدني، وتم تنظيم جولة في رواق صور الذاكرة الوطنية والمحلية و رواق صور ملوك الدولة العلوية الشريفة مع تقديم شروحات مستفيضة للمنخرطين في الجمعية، كما تم عرض شريط " 20 غشت 1953 حدث لا ينسى"، كما "عرفت هذه الزيارة تنظيم ورش ثقافي تربوي بالإضافة إلى عرض شريط وثائقي يؤرخ للحدث، وختتم هذا الورش بتنظيم مسابقة ثقافية لفائدة الأطفال المشاركين، تم تقديم عرض تاريخي لفائدة نزلاء السجن المحلي بالخميسات من طرف النائبة الإقليمية لقدماء المقاومة وأعضاء جيش التحرير".

تفلت

ومن الأنشطة المنظمة أيضا " لقاء تواصلي مع أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير، استهل بكلمة النائبة الإقليمية التي استعرضت من خلالها حصيلة عمل المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، فيما يخص الجانب الاجتماعي المتعلق بأسرة المقاومة، ومنه عمل النيابة الإقليمية بالخميسات"، وكذا "تنظيم لقاء تواصلي مع أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير بغرفة الصناعة والتجارة و الخدمات بالخميسات، استهل بإلقاء السيدة النائبة الإقليمية لكلمة المناسبة، ليتناول فيما بعد الكلمة المقاوم السيد العربي الركيك باسم أسرة المقاومة وجيش التحرير ، واختتم اللقاء بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين و كافة الأسرة الملكية الشريفة".

تفلت

كما كان هذا اللقاء مناسبة عبر من خلالها المقاومين والأرامل عن شكرهم وامتنانهم لما تبدله المندوبية السامية خدمة لهذه الفئة الإجتماعية، وفي الأخير تم إلقاء كلمة المناسبة و الدعاء لأمير المؤمنين و كافة الأسرة الملكية الشريفة.

و يوم السبت 20 غشت الحالي، تم زيارة مقبرة مولاي بلقاسم ( مقبرة الشهداء) بنفس الجماعة للترحم على أرواح شهداء الاستقلال والوحدة وفي طليعتهم الملك الراحل محمد الخامس ورفيقه والملك الراحل الحسن الثاني و تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم و قامت النائبة الإقليمية بإلقاء كلمة المناسبة، و اختتمت الزيارة بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين و كافة الأسرة الملكية الشريفة، ليختتم البرنامج بحضور الحفل الرسمي المقام بعمالة الخميسات تحت إشراف عامل إقليم الخميسات و بحضور رؤساء المصالح الخارجية ورجال السلطة، وقامت النائبة الإقليمية بإلقاء كلمة المناسبة و برقية الإخلاص المرفوعة إلى الملك محمد السادس و من ثم تم الاستماع إلى الخطاب الملكي ".