قال وزير العدل التركي بكير بوزداج في تغريدة على تويتر إنه سيتم الإفراج عن نحو 38 ألف سجين في إطار إصلاح نظام "الإفراج المشروط" الذي أعلن في مرسوم حكومي يوم الأربعاء.

وبموجب الإصلاح سيتم إطلاق سراح الكثير من السجناء قبل انقضاء مدة العقوبة على أن يخضعوا للمراقبة.

ويأتي الإصلاح في وقت تعاني فيه السجون التركية من زيادة كبيرة في عدد النزلاء بعد اعتقال عشرات الآلاف لصلتهم بمحاولة انقلاب وقعت الشهر الماضي.

في ذات السياق عزلت تركيا أكثر من ألفين من ضباط الشرطة ومئات من أعضاء الجيش ومن العاملين بهيئة تنظيم الاتصالات (بي تي كيه) وذلك بموجب مرسومين بمقتضى حالة الطوارئ ردا على محاولة الانقلاب التي وقعت الشهر الماضي.

ويتضمنان المرسومان اللذين صدرا بالجريدة الرسمية التركية يوم الأربعاء 17 غشت الحالي، أيضا قرارا بإغلاق إدارة للاتصالات، وقرارا آخر يعين بمقتضاه رئيس الدولة قائد القوات المسلحة.