بالفيديو.. 10 آلاف إطار تربوي يُحرقون شواهدهم العليا ويتهمون حكومة بنكيران بـ”الخيانة” (صور)

26

أقدم خريجو البرنامج الحكومي لتكوين 10 آلاف إطار تربوي اليوم الأحد 14 غشت بطنجة، على إحراق شواهدهم العليا احتجاجا على تملص الحكومة من الوفاء بوعودها في ما يخص توفير فرص الشغل وفقا للإتفاق الذي وقعته في السابق.

مسيرة 10 آلاف إطار

وانطلق خريجو البرنامج الحكومي، عبر تنظيم مسيرة على شكل سلسلة بشرية، من ساحة المغرب العربي صوب ساحة الأمم، حيث تجمعوا هناك وأقدموا على إحراق نسخ من شواهدهم التي تخصلوا عليها خلال مشوارهم الدراسي.

مسيرة 10 آلاف إطار1

ورغم أن المسيرة المنظمة اليوم الأحد لم تشهد أي احتكاك مع القوات العمومية إلا أن العناصر الامنية رافقتهم خلال شكلهم الإحتجاجي كما رابطت على مستوى ساحة الامم حيث تم إحراق نسخ من الشواهد العليا.

وردد المحتجون شعارات قوية اتهموا من خلالها الحكومة المغربية بـ”خيانة العهد”، و”التملص من وعودها تجاههم”، كما توعدت الأطر المحتجة بمواصلة النضال إلى آخر رمق وإلى حين استرداد حقوقهم غير منقوصة.

مسيرة 10 آلاف إطار2

وكانت مسيرة أطر البرنامج الحكومي قد تعرضت لتدخل أمني استعملت فيه القوة لتفريقهم مما نتج عنه إصابات متفاوتة الخطورة، يوم السبت 13 غشت.

مسيرة 10 آلاف إطار3 مسيرة 10 آلاف إطار4 مسيرة 10 آلاف إطار5 مسيرة 10 آلاف إطار6 مسيرة 10 آلاف إطار7 مسيرة 10 آلاف إطار8 مسيرة 10 آلاف إطار9

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. مواطن يقول

    اي حكومة هذه وأي تعليم هذا وأي مصير ينتظر أبناء هذا الوطن هل هناك جريمة أكبر من هذه في حق هؤلاء الشباب الخريجين؟ نحن نناشد كغيوريين على هذا البلد الملك لرد الاعتبار لهؤلاء الأساتذة وذلك بتعيينهم وإعطائهم حقوقهم كاملة

  2. picobello يقول

    وعود كاذبة للاسف. الرجاء من الشباب الاتحاد من اجل الحد من نفود الشلاهبية.

  3. الكاشف يقول

    ملي الحكومة حازقة آش داها تعطي شي وعود للشباب و للشعب المغربي كامل ، سوف نلقنهم درسا لن ينسوه طوال حيواتهم

  4. picobello يقول

    الدولة حازقة واش اللي عندو شي شهادة باغي الدولة توضفو.مجتمع غير واقعي

  5. Zero aggression ! يقول

    Zero agression contre des manifestants pacifiques ,qui revendiquent des droits ligitimes –
    – l Etat doit garantir l egalite’ des chances !
    non aux rentes ,et aux immenses privileges des commis de l Etat ,pendant que la majorite’ des marocains vit dans la misere !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.