أفادت مصادر مطلعة بأنه وبسبب انشغاله بالتحضير للمؤتمر العالمي للمناخ، قرر صلاح الدين مزوار الامتناع عن الترشح في انتخابات 7 أكتوبر التشريعية.

ووفقا لما كشفت عنه يومية "المساء" في عدد الإثنين 15 غشت، فقد دفع الأمين العام لحزب «التجمع الوطني للأحرار»، بالمقابل، بوزيرين للترشح في الانتخابات هما محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية، الذي من المنتظر أن يترشح في الدائرة الانتخابية المحلية بمدينة أكادير، وأنيس بيرو الوزير المكلف بشؤون الجالية المغربية في الخارج، الذي من المنتظر أن يدخل السباق الانتخابي في مدينة بركان.

وكان مزوار قد أشرف على اجتماع ضم عددا من القطاعات الحكومية كالداخلية ووزارة البيئة وبعض المؤسسات العمومية والاتحاد العام للمقاولات، يهدف إلى الإعداد والتنسيق لحدث احتضان المغرب لمؤتمر التغييرات المناخية (كوب22).