ذكرت وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية، أن رئيس الجمهورية، محمد ولد عبد العزيز، إستقبل ظهر أمس الخميس بالقصر الرئاسي في نواكشوط، عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو ومنسقها مع المينيرسو، محمد خداد.

وأضافت الوكالة، أن خداد حمل رسالة شخصية من إبراهيم غالي رئيس البوليساريو، تتعلق بآخر تطورات القضية الصحراوية ومساعي الأمم المتحدة من أجل إيجاد حل لها.

وتأتي زياد محمد خداد لموريتانيا على بعد أسابيع قليلة من زيارة كريستوفر روس للمنطقة، حيث سيقوم بجولة إلى كل من المغرب ومخيمات تندوف والجزائر وموريتانيا حسب أخر الانباء، كما يرجح أن تنطلق الزيارة للمنطقة قبل نهاية الشهر الجاري.