دمرت حرائق الغابات المشتعلة منذ أيام، بجهة غاليسيا، الواقعة شمال غرب إسبانيا، أزيد من 5500 هكتار من الغطاء النباتي.

وأوضحت حكومة جهة غاليسا، أمس الخميس، أن تسعة حرائق لا زالت مشتعلة بغاليسيا، أربعة منها تمثل خطرا على السكان، لاسيما ببلدات سانتياغو وبورتو دي سان وكريسنتي وأربو، مشيرا إلى أنه تمت تعبئة موارد برية وجوية مهمة لإخماد هذه الحرائق، إضافة إلى جهود المتطوعين والسكان المحليين.

وكان رئيس حكومة جهة غاليسيا، ألبرتو نونيز فيغو، قد أشاد بعمل الفرق التي تعمل على إخماد الحرائق بهذه الجهة، مؤكدا أن الهدف الأول يبقى حماية ساكنة المناطق المتضررة.