كشفت مصادر موثوقة، أن رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الاله بنكيران، تدخل عبر محمد الرايس فني، مدير «مؤسسة دار السلام» التعليمية التابعة له، من أجل تسوية خلاف بين ورثة والد زوجته، نبيلة بنكيران، ووزارة التربية الوطنية حول قطعتين أرضيتين فلاحيتين تقعان في منطقة الكزارة بنواحي سلا، تفوق مساحة الأولى الهكتارين، بينما تفوق مساحة الثانية ثلاثة هكتارات، والمسجلتين تحت رقم (T.F23345 / R وT.F15721 /R)، محل نزاع قضائي بين عائلة نبيلة بنكيران ومديرية وزارة التربية الوطنية بسلا.

ووفقا لما ذكرته يومية "الأخبار" في عدد الجمعة 12 غشت، فإن النزاع مرده برمجة المديرية لمشروع بناء مؤسسة تعليمية عمومية تحمل اسم «مدرسة الإمام الشادلي»، تقول عائلة بنكيران إنها ستستحوذ على جزء من القطعتين الأرضيتين محل النزاع.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن فني (مدير مؤسسة دار السلام التابعة لبنكيران) تكلف منذ الخامس من فبراير بمهمة تسوية الخلاف القائم بين الورثة ووزارة التربية الوطنية عبر التواصل مع المدير الإقليمي لهذه الأخيرة بسلا قبل انتقال الموظف الإداري إلى القنيطرة.