بعد أسبوع من الإعتقال، متعت المحكمة العليا البرازيلية، الملاكم المغربي حسن سعادة المتهم بالتحرش الجنسي، (متعته) بالسراح المؤقت اليوم الخميس 11 غشت الجاري.

ووضعت المحكمة عدة شروط مقابل هذا السراح المؤقت للملاكم المغربي، أهمها عدم ولوج القرية الأولمبية وعدم التحدث أو الإقتراب من الخادمتين اللين رفعتا ضده الدعوى القضائية، كما اشترطت المحكمة عدم مغادرة سعادة للراضي البرازيلية.

يشار إلى أن الملاكم حسن سعادة (22 عاما) قيد الحبس الاحتياطي بأحد السجون الموجودة بضواحي ريو، عقب بلاغ قدمته نادلتان بفندق في القرية الأولمبية اتهمتاه فيه بلمسهما ومحاولة اغتصابهما.

ووفقا لرواية الشرطة، فإن الملاكم استدعى النادلتين إلى غرفته لطلب معلومات، ويفترض أنه أثناء تواجدهما، وأمام رياضيين اثنين آخرين، قام بتحسس سيقانهما وصدريهما قبل تمكنهما من الهرب خارج الغرفة.