مئات المغاربة يقطعون الكيلومترات على الأقدام احتجاجا على “التهميش والحكرة” (فيديو وصور)

46

نظم عدد من ساكنة جماعة عين الدفالي التابعة لإقليم سيدي قاسم، مسيرة احتجاجية حاشدة مشيا على الأقدام، نحو مقر الجماعة، صباح يوم الأربعاء (10 غشت).

ويطالب المحتجون من خلال اللافتات التي حملوها بـ”رفع الظلم والحيف والتهميش والحكرة عنهم، وذلك بتخصيص مشاريع تنموية بالمنطقة، وربط منازلهم بالماء الصالح للشرب وإصلاح الطريق الوطنية رقم4510، وصيانة الأعمدة الكهربائية وتوفير النقل المدرسي مع مجانية الإيواء بدور التلاميذ وتيسير رخص البناء وتوفير المنشآت الصحية “سيارة الإسعاف” وإصلاح المدارس وحفر الأبار..”

وندد منظمو المسيرة، التي قطعوا من خلالها قرابة الثلاثة كلومترات، بـ”التسويف والمماطلة التي ينهجها مسؤولو المجالس المتعاقبة، رغم عدة شكايات وملتمسات رفعوها غير ما مرة إلى المجالس المنتخبة إلا أنه لا مجيب لمطالبهم المشروعة” بحسبهم.

1

وهدد السكان الغاضبون في ذات المسيرة بـ” بمقاطعة الانتخابات التشريعية المقبلة، حيث رددوا شعارات ” مامصوتينش”.

4

وكانت المسيرة الإحتجاجية قد دعت إليها مجموعة أطلقت على نفسها “حركة 10غشت”، والمكونة من فعاليات مدنية وشبابية، أكدت في ختام شكلها بمواصلة معركتها النضالية التي قرروا من خلالها التوجه في مسيرة مقبلة نحو عمالة سيدي قاسم، في حالة عدم إستجابة المسؤولين لمطالبهم، وغياب حوار جدي مع السكان من طرف السلطات المحلية.

2 3  5 6 7 8

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. عبدالله العثماني يقول

    المسؤولية تلقى اولا على الناخبين .اما المنتخبون فانهم يعرفون جيدا دورهم ،ومستعدون بصفاقة النزول مرات ومرات لكسب اصواتكم،تكفيهم دريهمات،لشراء الاصوات،وتكفي الناخبين الوعود الكاذبة،هذه المسرحية لن تنتهي الا إذا فطن الناس الى خطورة ما يقدمون عليه من تبخيس اصواتهم.عندما يدركون ان بيع الصوت بثمن بخس لن ينتج عنه الا المهازل والكوارث،احترم صوتك تصن عرضك وكرامتك ،

  2. mahy يقول

    تذكروا الزايدي ايام سنوات الرصاص من بزنيقة الى الاتجاه الذي ………

  3. hassanX يقول

    المغاربة يزدادون وعياً يوماً بعد يوم.

  4. متفرج يقول

    شباب بالمئات يعاني التهميش والفقر والتخلف الاجتماعي والامية في اكثر من 20 قرية مادا عساه ان يعمل ؟؟ المدارس قليلة وتكاد تنعدم في بعض الجهات الظروف الموجبة للتعلم جد صعبة بسبب الفقر والجهل مادا عساهم ان يفعلوا ؟ الماء يكاد لا يوجد ، المستوصفات في القرى شبه فارغة من الموارد البشرية والادوية،مادا عسى الانسان ان يفعل ؟ واخيرا تفقد الاحزاب مصداقيتها لاسباب داتية وموضوعية يكاد ينعدم وجودها ،هي اليوم غائبة بعدما كانت هي من يؤطر المواطن ! اين الحل ؟هل نحن نعيش مخاضا جديدا ؟ من اجل ولادة جديدة ؟! لايمكن ان نتنبا في هدا البلد حتى بما سيقع غدا ؟

  5. Bencheikh يقول

    مشاريع المصلحة العامة كالطريق والماء والكهرباء ينبغي ان لا تظل بين أيادي سماسرة الانتخابات بل على الدولة تحمل مسؤوليتها في برمجتها وتنفيذها ومتابعتها .
    سبحان الله في القرن الواحد والعشرين يدفعوننا لتبني مطالب بدائية من المفروض أن توففر للشعب دون أن يتعب نفسه في طلبها كان بنا بالأحرى أن تكون مطالبنا من نوع آخر كجودة الخدمات وجودة التعليم وجودة الأعلام وجودة البحث العلمي والارتقاء بحقوق الانسان .
    لكن هيهات هم يفضلون ان تبقى مطالبنا بدائية حتى لا نمر لما هو أهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.