في خضم حملة التضامن مع الروائي المغربي، عزيز بنحدوش، على خلفية الحكم الأخير الذي صدر بحقه، عبّر القيادي في حزب "البام"، مصطفى المريزق، عن تضامنه اللامشروط مع الأستاذ المعني.

واعتبر المريزق في بيان له، أن الحكم على كاتب "جزيرة الذكور"، التي تؤرخ للزمن الاجتماعي والسياسي للمنطقة، جائرا، حيث جاء بسبب تشابه إحدى شخصيات الرواية مع أحد الأعيان النافذين بـ"تزناخت" جنوب المملكة.

وطالب المريزق، بـ"الإسقاط الفوري للحكم في حقه ورفع كل المضايقات التي تمس بشخصه وبعائلته وإبداعه، معتبرا أن ما تعرض له صاحب "جزيرة الذكور"، "هو مس خارق بالحق في الإبداع و النشر و التعببير".

وكانت المحكمة الابتدائية بورزازات، قد أدانت الروائي، عزيز بن حدوش، بشهرين موقوفة التنفيد، مع الغرامة.