قانون الإضراب يزيد في تأجيج الغضب النقابي ضد الحكومة

21

أدانت “الجامعة الوطنية للتعليم- التوجه الديمقراطي”، بقوة المس بالحق في ممارسة الإضراب مُعلنة عن رفضها المطلق لمشروع ما اسمته “القانون التكبيلي للإضراب”.

كما أدانت الجامعة في بيان توصل به “بديل”، محاولات تمرير هذا المشروع من طرف “الحكومة المخزنية الرجعية الهادفة إلى ضرب العمل النقابي وتجريد الشغيلة، في مختلف القطاعات، من أبسط أدوات دفاعها عن مكتسباتها وحقوقها وإلى تسهيل استغلالها أكثر وتفقيرها”، على حد تعبير البيان.

وطالبت النقابة، الحكومة بالسحب الفوري لمشروع “القانون التكبيلي للإضراب”، داعية الأحزاب التقدمية إلى التعبير عن مواقفها واخذ المبادرة للتصدي للمخططات الرجعية والتراجعية. كما دعت جميع النقابيين والديمقراطيين إلى العمل على مواجهة العدوان الرجعي ضد المكاسب التاريخية للطبقة العاملة المغربية وعموم الشغيلة وعلى رأسها الحق في ممارسة الإضراب.

واعتبر البيان، أن المشروع يعادي الحركة النقابية العمالية التقدمية الكفاحية الواقفة في وجه الاستغلال البشع والهجومات المعادية لمصالح الطبقة العاملة وعموم المأجورين، كما يستهدف إضعافها وإخضاعها من أجل تكريس الاستغلال والعبودية.

وأوضح المصدر أن المشروع يعتبر رجعيا وتراجعيا يرمي إلى فرض شروط إضافية لتكبيل أكثر لممارسة حق الإضراب من طرف الطبقة العاملة وسائر الشغيلة، وإفراغه من مضمونه النضالي وفعاليته.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. استاد التاريخ يقول

    قانون الاضراب سيجعل من كل الموظفين عبيدا لرؤساء المصالح والمديرين لان النقابات ولو نسبيا ترفع راس منخرطيها امام دكتاتورية بعض الساديين والنرجسيين من المديرين الدين يحبون التملق والركوع وتسخير الموظف لاشغاله …ايها الموظفون كرامتكم اليوم على المحك والعبودية والاستعباد اصبح قاب قوسين او ادنى منكم …قانون الاضراب وقانون التقاعد وقوانين التوظيف اخطر ما جاءت به هده الحكومة مند دخول العرب الى بلاد المغرب .

  2. محمد الفرشة يقول

    كفى من الكذب .النقابات صارت نفايات مخزنية.

  3. احمد يقول

    لماذا تسكت الاحزاب عن هذه الكوارث التي تحدثها هذه الحكومة اللقيطة. لم يشبع غليلها ضرب صندوق التقاعد ولا ضرب الاساتذة وهاهي تريد انها ئ.ولايتها بعبودية المأجورين واستعبادهم.لصالح اصحاب رؤوس الاموال ليفعلوا ما يشاؤون بالعمال ناهيك عن استغلال النساء من كل الجوانب……هذه الحكومة لا يهدا لها بال حتئ ترئ جل المغاربة عبيدا عند الرأسماليين……فلعنة الله علئ المنافقين الكاذبين.

  4. مبارك فتيح يقول

    النقابات لا تهتم الا بمصالحها الشخصية وامناؤها العامون اصبحوا من اترياء المغرب لانقابات ولا احزاب تفكر في مصلحة الشعب …الي مزبلة التاريخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.