نفى رئيس قسم التنظيم والتواصل الداخلي لحزب "العدالة والتنمية"، عبد الصمد سكال، ما وصفها بــ"ادعاءات" عناصر معدودة استقبلها حزب "البام" بكون "سبب مغادرتهم الحزب راجع إلى غياب الديموقراطية الداخلية".

وعزا سكال، في تصريح لقناة "فرانس 24" مساء أمس الجمعة، سبب التحاق العناصر المعنية بحزب البام، "إما إلى إجراءات تنظيمية اتخذت في حقهم وتمت إقالتهم من الحزب، وإما أشخاص كانت لديهم طموحات وقدموا استقالتهم لما أيقنوا ألا فرصة لديهم في الوصول إلى المناصب المرجوة".

وأضاف سكال، "أن حزب العدالة والتنمية معروف وطنيا بانضباطه وحرصه على تنفيذ مساطره واحترام قواعده وبحرصه على احترام الديموقراطية الداخلية، ومحاربة كل أنواع الانحرافات التي يمكن أن تظهر داخله بشراسة".