خرج عدد من العمال التابعين لشركة "أمانديس" بطنجة، للإحتجاج صبيحة اليوم الإثنين 1 غشت، في وقفة أمام مقر الشركة ضد "تماطل الإدارة في الإستجابة لمطالبهم".

وحسب ما ذكره مسؤول النشر والإعلام بالمجلس النقابي، داخل شركة "أمانديس طنجة" التابع للإتحاد المغربي للشغل، "فإن أبرز مطالب عمال الشركة المحتجين تتجلى في عدم المساس والتلاعب بمكتسبات وحقوق العمال وعلى رأسها مجانية الماء والكهرباء التي تعتبر خطا أحمرا قد يهدد السلم الإجتماعي للشركة".

أمانديس3

وأضاف المسؤول في تصريح لـ"بديل"، "أن هذه الوقفة تأتي لمطالبة الادارة بتحسين ظروف العمل والإلتزام بشروط الصحة والسلامة، واحترام  الاتفاقيات الجماعية المبرمة بين النقابة والمؤسسة".

أمانديس

وأكد المتحدث أن الإدارة "لم تلتزم بالتكوين المستمر للعمال وتطوير الكفاءات المهنية وإدماج حاملي الشهادات في مناصب المسؤولية الذين وجب الإسراع والتعجيل في تسوية وضعيتهم المالية والإدارية".

أمانديس1

واتهم المسؤول النقابي، الإدارة بـ"الإستمرار في التوظيفات غير القانونية دون احترام الملحق التاسع لعقد التدبير المفوض"، مطالبا الادارة "بوقف سياسة المحسوبية والزبونية القاضية بتمتيع فئة دون اخرى من مستحقاتها المشروعة".

أمانديس2

ومن دواعي الوقفة الإحتجاجية أيضا "استمرار الادارة في التعاقد مع شركات المناولة دون احترام القانون، ومطالبتها بالحفاظ والإرجاع الفوري للمهن الرئيسية للشركة وعدم تفويتها لشركات المناولة"، يقول المصدر.

أمانديس4

وشدد المتحدث على أن العمال عازمون على سلك أشكال نضالية أخرى الى حين استرجاع حقوقهم، مشيرا إلة امكانية خوض إضراب إذا تفاقمت الأمور.

أمانديس5