قال الملك محمد السادس، إن "مفهومنا للسلطة يقوم على محاربة الفساد بكل أشكاله، في الإنتخابات والإدارة وغيرها".

وأضاف الملك في خطاب الذكرى 17 لتربعه على عرش اسلافه، " أن الفساد ليس من طبع المغاربة، كما تم تمييع مفهوم الفساد حتى أصبح وكأنه شيء عادي في المجتمع والواقع أنه لا يوجد أحد معصوم منه سوى الأنيياء والرسل والملائكة".

وأردف الملك أن محاربة الفساد لا ينبغي أن تكون موضوع مزايدات، ولا أحد يستطيع ذلك بمفرده سواء كان شخصا او حزبا أو منظمة جمعوية، بل ليس من حق أحد محاربة الفساد أو المنكر بيده خارج إطار القانون.