اضطر موظف شرطة بولاية أمن الرباط، زوال أمس الثلاثاء، لاستخدام السلاح الوظيفي لتوقيف شخص جانح كان يحمل سكينا من الحجم الكبير، يستعمله في السرقة بالعنف، وعرض بواسطته حياة عناصر الشرطة للخطر.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للامن الوطني، أن ولاية أمن الرباط كانت قد توصلت بإشعار هاتفي على الخط 19 من أحد المواطنين، مفاده أن شخصا يحمل سكينا من الحجم الكبير يشتبه في ارتكابه للسرقة بالعنف، مما استدعى إيفاد دورية من الدراجين تابعة للوحدة المتنقلة لشرطة النجدة، التي حاصرت المشتبه فيه على مستوى نفق سككي بالقرب من محطة القطار الرباط المدينة، حيث أبدى مقاومة عنيفة وهدد حياة موظفي الأمن للخطر، مما اضطر أحدهم لإطلاق رصاصة تحذيرية وأخرى أصابت المشتبه فيه على مستوى الركبة.

وأضاف البلاغ، أن المعني بالأمر حاول الفرار رغم تعره للإصابة، قبل أن تتدخل تعزيزات من الشرطة القضائية وتلقي عليه القبض، حيث تم نقله إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية، في انتظار إخضاعه للبحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

ويأتي هذا التدخل، حسب المصدر ذاته، في سياق المقاربة الاستباقية التي تعتمدها المديرية العامة للأمن الوطني، والقاضية بالاستجابة الفورية لتدخلات المواطنين، والرفع من الفعالية والجاهزية في التدخلات الميدانية لمكافحة الجريمة.