فرنسا..الكنيسة التي ذبح كاهنها على يد “داعش” تبرعت بأرض لبناء مسجد قبل سنوات

12

بني مسجد سان إتيان دي روفري عام 2000، على أرض قدمتها الرعية الكاثوليكية للبلدة، وقد تعرضت كنيستهم يوم الثلاثاء لعملية احتجاز رهائن قتل خلالها كاهن، ما دعا إمام البلدة لاستنكار جريمة ذبح “صديقه” على أيدي شخصين ينتميان لتنظيم “الدولة الإسلامية” قائلا إن الجريمة “روعته”، موجها الصلوات إلى عائلة الضحية.

وقال الإمام محمد كرابيلا “أنا لا أفهم، كل صلواتنا تتوجه إلى عائلته وإلى الطائفة الكاثوليكية”. مضيفا “أنه شخص أعطى حياته للآخرين. نحن في حالة صدمة في المسجد”.

وسبق أن التقى الإمام والكاهن مرارا في مناسبات عدة عامة حيث تطرقا إلى الأمور الدينية وإلى كيفية التعايش معا.

وتابع الشيخ كرابيلا “مضى 18 شهرا وهم يتعرضون للمدنيين والآن يستهدفون الرموز الدينية ويتذرعون بالدين، هذا غير معقول”.

وأقيم في هذا المسجد حفل تأبيني للمظلي عماد بن زياتن الذي قتله محمد مراح في الحادي عشر من أذار/مارس 2012 في تولوز (جنوب غرب) مع عسكريين اثنين وأربعة يهود بينهم ثلاثة أطفال. ويتحدر عماد بن زياتن من بلدة سوتفيل ليه روان القريبة من سان إتيان دوفري.

وقالت لطيفة بن زياتن والدة عماد “إن الصدمة أصابت الجميع وهذه الجريمة تعيد إحياء الألم فينا”. مضيفة، وهي التي أنشأت جمعية لمكافحة التطرف الإسلامي أن بلدة سان إتيان دي روفري “بلدة وادعة” مؤكدة أنها غالبا ما تتوجه إلى مسجدها للصلاة.

وقالت إن “العديد من الأهالي يأتون إلي يشتكون من تحول أولادهم إلى التطرف، وعندما أشاهد خطرا أحاول التنبيه اليه”.

ويذكر أن الشابين الذين هاجما الكنيسة قتلا إثر تدخل الشرطة لإطلاق سراح الرهائن.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. جبلي يقول

    الفكر الديني كله من يستحق الذبح لتستريح البشرية من هؤلاء الاؤغاد الدعشيين المسيحيين سابقا والمسلمين واليهود حاليا.الفتن الخبيثة عبر التاريخ كانت بسببهم.اليس كدلك؟؟

  2. Human يقول

    As a Muslim,I feel really disappointed about this major terrorist crime…i don’t know who’s this criminals crazy stupid idiots and terrorists…i am not gonna say sorry because Islam is peaceful religion…you know what it’s absolutely insane

  3. المتنبأ يقول

    اللئيم لئيم و ان اكرمته .. مريض خبيث حقود حسود في قلبه مرض و زاده الجهل مرضا لن يرض عنك حتى تتبع خبته و مكره يتمسكن لمن يحتضنوه حتى يطمئنوا له فيبدأ بتدبيح اطفالهم و التنكيل بهم بحجة انه من سلالة خير من مشى على الارض

  4. citoyen du monde يقول

    Si les Européens lisaient les textes de l’ islam ( coran, hadiths, etc) et surtout les prières qu’ils disent après avoir prêché, il ne toléreraient plus ces pratiques sataniques chez eux. La laïcité qui doit se réspecter, c’est celle qui intérdirait toutes ces idées préhistoriques. Les religions sont à l’origine de tous les conflits sur notre globe. Ç’est la honte à nous tous de laisser ce problème traîner au fil du. temps .Assez ç’est assez.

  5. الخضار يقول

    هاد المسلمين، ياكلو الغلة و يسبو الملة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.