ألقت مصالح الأمن، بفاس، القبض على 905 شخصا يشتبه في تورطهم بأفعال إجرامية مختلفة خلال الفترة ما بين 16 و24 يوليوز الجاري.

وأفاد مصدر أمني بفاس أن الأبحاث، التي باشرتها المصالح الأمنية، أثمرت عن توقيف 260 شخصا ما بين 16 و 24 يوليوز كانوا يشكلون موضوع مذكرات بحث من أجل أفعال إجرامية متنوعة بين جنايات وجنح.

وأضاف نفس المصدر أن 524 شخصا تم توقيفهم متلبسين بارتكاب جنايات أو جنح كالسرقات باستعمال الأسلحة البيضاء أو الخطف باستعمال الدراجات النارية وغيرها. كما تم في نفس الصدد القبض على 93 شخصا من أجل حيازة واستهلاك مخدر الشيرا و28 شخصا من أجل حمل السلاح الأبيض بدون مبرر قانوني.

وتندرج هذه العمليات الأمنية في إطار خطة عمل ترمي الى محاربة الجريمة بكل أنواعها واستهدفت توقيف متورطين في أعمال مخالفة للقانون أو المبحوث عنهم من أجل جرائم خطيرة، وكذلك تلك المقرونة بالعنف.

يشار الى تدخلات المصالح الأمنية النوعية أسفرت خلال 48 ساعة ليومي 23 و 24 يوليوز الجاري عن توقيف 38 شخصا كانوا موضوع مذكرة بحث من أجل أفعال إجرامية متنوعة.