اعتقلت السلطات الأمنية بمدينة المضيق، يوم الإثنين 25 يوليو الجاري، ثلاثة أعضاء من المكتب المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب، وذلك عقب اقتحام معطلي الفرع المذكور لمقر الباشوية بذات المدينة.

وبحسب ما أفاذ به موقع "بديل.أنفو"، الفاعل الجمعوي والحقوقي، رشيد الدردابي، " فقد اعتقل الأعضاء الثلاثة ومن بينهم، رئيس الفرع المذكور، عقب محاولة معطلي الفرع الاعتصام بمقر الباشوية في خطوة احتجاجية تصعيدية، من أجل مطالبة الباشوية ورئاسة المجلس البلدي بالوفاء بمحضر سابق كانت قد وقعته معه".

وأضاف ذات المصدر، أن المعتقلين تم نقلهم إلى مخفر الشرطة، وإعداد محاضر لهم، وإحالتهم على الحراسة النظرية في أفق عرضهم على النيابة العامة، من دون أن تحديد التهم الموجهة لهم"، موضحا أن "هذا الاعتقال جاء في سياق احتجاجات يخوضها معطلو المدينة منذ فترة، وذلك عقب تخلي السلطات المحلية والمنتخب عن محضر وقعته معهم يقضي بمنحهم تسعة أكشاك نموذجية، وكذا تنفيذ محضر سابق يقضي بتشغيل 25 معطلا بعد أن تم تشغيل خمسة منهم ".

وتعتبر مدينة المضيق من المدن السياحية الأكثر جاذبية للسياح وخاصة من أجل قضاء عطلتهم الصيفية، كما تعتبر مدينة مفضلة للملك محمد السادس من أجل قضاء عطلته الصيفية، وهو ما يجعل السلطات الأمنية بها في حالة استنفار دائم طيلة فترة الصيف.