أصدرت السلطات التركية مذكرات توقيف بحق 42 صحفيا، في إطار التحقيق في محاولة الانقلاب التي شهدتها البلاد في 15 يوليو، حسبما أوردت قنوات تلفزيونية اليوم.

وأوردت شبكتا "إن تي في" و"سي إن إن تورك" أن نازلي إيليجاك التي طردت من صحيفة "صباح" المؤيدة للحكومة في 2013، بعد انتقادها وزراء متورطين في فضيحة فساد بين الصحفيين الذين تشملهم مذكرات التوقيف، ولم ترد معلومات بشأن توقيف أي صحفي بعد.

وأفادت وسائل إعلام تركية، بأن الخطوط الجوية التركية قامت بإقالة أكثر من 100 موظف من كوادرها، للاشتباه بتورطهم في محاولة الانقلاب العسكري الفاشل في البلاد.

وذكرت صحيفة "صباح" التركية أن من بين المفصولين نائب مدير الشركة، والذي كان مسؤولا أيضا عن الشؤون المالية للشركة.

وتجدر الإشارة إلى أن السلطات التركية قامت بإقالة أكثر من 49 ألف موظف حكومي، فيما احتجزت أكثر من 6000 عسكري، ومن بينهم حوالي 80 جنرالا في الجيش التركي، للاشتباه بتورطهم في محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت في ليلة الجمعة 15 يوليو/تموز على يوم السبت، في إطار حملات تطهير جارية في مؤسسات الدولة التركية.