في سابقة هي الأولى من نوعها، أقدمت موريتانيا البلد الذي يحتضن القمة العربية طيلة اليوم الإثنين وغدا التلاثاء، على بتر الأقاليم الجنوبية للمملكة في الملصق الرسمي الذي يضم جميع الدول التي تشكل "الجامعة العربية".

ووصف الكثير من المتتبعين الخطوة، بالإستفزازية، وتعبر عن قلة احترام لثوابت المملكة المغربية، وذلك منذ تأسيس جامعة الدول العربية سنة 1945، وإلتحاق المغرب بها كعضو دائم وفاعل بعد حصوله على الإستقلال.

وثم وضع الملصق الرئيسي للدول العربية على الباب الرئيسي لمقر قصر المؤتمرات التي سيحتضن أشغال الدورة، كما ثم توزيع الملصق على جميع المنافذ والطرق الفاصلة من مطار نواكشوط وصولا لمكان إحتضان القمة العربية.