توقيف متشدد عنف قاصرا بسبب لباسها “الخادش”

65
طباعة
أوقفت الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة ابن سليمان، مساء أمس السبت، شخص يبلغ من العمر 36 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح العمديين في حق قاصر والتهديد بالقتل.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فإن المشتبه فيه، الذي يعمل أستاذا بمؤسسة خصوصية، والمتشبع بأفكار متشددة، قام بتعريض ابنة جاره، الإيطالية من أصل مغربي والبالغة من العمر 16 سنة ، للضرب والجرح العمديين مع تهديدها بالقتل، وذلك بسبب ما اعتبره “لباسا خادشا للحياء وتلفظها بعبارات بذيئة”.

وأضاف المصدر نفسه، أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بعدما تم تحصيل إفادة شاهدين عاينا النازلة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. علال يقول

    اذا ترك بدون عقاب سيقتل في المرة المقبلة . يجب الحكم عليه بالمؤيد لانه سيرتكب جريمة القتل العمد وسنبحث عن سلامة عقله ونفسيته بعد فقدان مواطنة . العقاب في اقصاه , لامكان له بين المواطنين العاديين ,

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.