شهد مطار محمد الخامس بالدار البيضاء اليوم الجمعة 22 يوليوز، حالة من الإرتباك والإستياء العام بسبب تأخر توصل المسافرين بأمتعتهم، مما أدى إلى وقوع حالة من الفوضى.

وعلم "بديل"، أن عددا كبيرا من المواطنين من بينهم أفراد الجالية المقيمة بالخارج وعدد من السياح الأجانب، عبروا عن غضبهم الكبير إثر تعطل الحزام المتحرك الخاص بالأمتعة.

وخلف هذا العطل حالة من الإرتباك داخل أكبر مطار في المملكة، مما أجبر المسافرين على الإنتظار لساعات طوال، كما أن بعضهم فقدوا أمتعتهم بسبب هذا العطل.

وندد مواطنون بالإستهتار الذي تعاملت به إدارة المطار في ظل هذا الوضع الذي دام فترة طويلة، في تناقض صارخ مع الشعارات التي يتم رفعها خلال العطلة الصيفية لاستقبال مغاربة الخارج، في إطار "عملية مرحبا 2016"، ممكا يكشف تناقضا كبيرا بين الإرادة الملكية وعمل المسؤولين.