بعد عدم توقيعها على ملتمس يطالب بإبعاد جبهة "البوليساريو" من الإتحاد الإفريقي، رحبت مصر على لسان سفيرها لدى المغرب ايهاب جمال الدين، اليوم الجمعة 22 يوليوز، برغبة المغرب في العودة للاتحاد الإفريقي.

وأكد جمال الدين، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، “ترحيب مصر الكامل وتأييدها لرغبة المملكة المغربية الشقيقة الحصول على عضوية الاتحاد الإفريقي واستئناف دورها في المنظمات الإفريقية”.

كما عبر الدبلوماسي المصري عن أمل بلاده في رؤية “المغرب مستعيدا دوره في الأسرة الإفريقية في أقرب الآجال”، مبرزا وجود تنسيق دائم بين المغرب ومصر حول هذا الموضوع وغيره من الأمور التي تهم البلدين والشعبين الشقيقين.

وفي الوقت الذي طالبت فيه 28 دولة افريقية، تعليق عضوية جبهة البوليساريو في الإتحاد الافريقي، خذلت ثلاث دول عربية شقيقة المغرب "تونس، مصر وموريتانيا " بعد امتناعهم عن التوقيع على الخطة السياسية لتعليق مشاركة "البوليساريو ".