نقابة أخرى تنضم إلى الغاضبين والمعتصمين أمام البرلمان لإسقاط قوانين التقاعد

23

اتسعت رقعة النقابات والهيئات الغاضبة من تمرير الحكومة المغربية لمشروع إصلاح التقاعد، قبل المصادقة عليه في مجلس المستشارين، حيث قررت هذه الهيئات خوض اعتصام لمدة يومين أمام البرلمان المغربي يوم الثلاثاء 19 يوليوز.

وفي هذا الصدد، قررت الفيدرالية الديمقراطية للشغل المشاركة في وقفة احتجاجية واعتصام أمام البرلمان لمدة يومين، وتسطير الآفاق النضالية والتنظيمية في أفق الدخول الاجتماعي المقبل.

واتهمت النقابة في بيان لها، الحكومة المغربية بـ”واصلة سن إجراءاتها التفقيرية في حق الشغيلة المغربية ، وآخرها تمريرها لمشاريع الإجهاز على مكتسب التقاعد بمجلس المستشارين ومسارعتها الزمن لاستكمال مسلسل الإجهاز على هذا المكتسب بمجلس النواب خلال هذا الأسبوع”.

وأكدت النقابة، على أن “الإجراءات اللاشعبية لهذه الحكومة خلال ولايتها، اتسمت بضرب القدرة الشرائية للمواطنين بصفة عامة والأجراء بصفة خاصة بفضل انبطاحها الكامل أمام إملاءات المؤسسات المالية الدولية، بالقضاء على المقاصة والزيادة في الضرائب وإطلاق عنان الزيادة في الأسعار وتجميد الأجور والتنكر للاتفاقات السابقة”.

وشددت نقابة “الإتحاد الإشتراكي”، على أنه في عهد هذه الحكومة تم تسجيل العديد من “التراجعات التي تعرفها الحقوق والحريات النقابية والحريات العامة والتضييق الممنهج على الحق في الاختلاف والتعدد، وتبخيس المؤسسات والأحزاب والنقابات والتفعيل النكوصي التراجعي للدستور، من خلال القوانين التنظيمية خاصة ما تعلق منها بالمناصفة والمساواة ومجلس الأسرة والطفولة، والسلطة القضائية والعرائض والملتمسات والأمازيغية وقانون النقابات”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. احمد يقول

    للتصحيح ان الفيدرالية الديمقراطية للشغل صوتت بمجلس المستشارين ضد مرسوم معالجة ملف التقاعد وفق التصور الذي جاءت به الحكومة ،والفيدرالية الديمقراطية للشغل هي التي قررت خلال اجتماع مكتبها المركزي تنظيم الاعتصام امام البرلمان ابتداء من يوم 19 يوليوز 2016 لمدة يومين للحيلولة دون تمرير المصادقة عليه، وقبل هذا كله نظمت على مدى عدة اسابيع مسيرات احتجاجية جهوية بعدد من المدن ضد كل الاجراءات الحكومية التي تضرب مكتسبات الجماهير ومن ضمنها الاجراء الاخرق الذي يمس تقاعد الموظفين العموميين .

  2. Yassine يقول

    لا نريد لا نقابة و لا غيرها. كل النقابات خانت العهد و تلاعبت كيفما شاءت يوم الحسم يوم التصويت. لا بديل و لا محيد عن التنسيقية الوطنية

  3. العطشان يقول

    هي ليست نقابة الاتحاد الإشتراكي بل هي الفدرالية الديمقراطية للشغل، وكفى من الكليشيهات النمطية، الفدرالية الديمقراطية للشغل لم تنظم إلى الغاضبين بل هي التي كانت ومازالت تقود الغاضبين المناضلين، نظمت المسيرات قادت الإضرابات ، تلقت الضربات بسبب مواقفها، صوتت ضد المشروع الفضيحة . لم ترفع راية الخنوع و الاستسلام. ومازالت صامدة .

  4. محمد يقول

    لا والف لا لأي نقابة باعت الماتش,لانريد اي مشاركة منها ,فهي من اوصلتنا الى ما اراده بنكيران,فان لم تستحي فاعمل ماشئت

  5. aziza aziza يقول

    ايوا علاش ما صوتوش ضده في مجلس المستشارين

  6. محمد الفرشة يقول

    ما هذا التلاعب بمصالحنا؟نقابة متهمة بالتواطئ مع المخزن لتمرير الخطة الحكرة تناضل متاخرة ضد الخطة نفسها؟؟انه الاتحاد الكلابي حاليا والاشتراكي سابقا.انها المراوغات ضدنا املتها عليهم ..الكلاب..ظروف الانتخابات المزورة واللامشروعة.انه اللعب بالنار ظنا منهم اننا انتهينا وانهم انتصروا على الشعب والان يفعلون به ما يحلو لهم كدفعه الى التصويت.اخاف عليكم في الشارع العام المحتقن بدرجة مخيفة.احذروا السخط الجماهيري لان القمع لن ولا ينفعكم معنا.انكم تدفعوننا الى ما لا يشرف بلادنا.نريد نقابة عمالية لا نقابة كلابية حزبية.نقابة تحت اشراف البوليس واعوانه امثال زو… وعنا…واولاد القحبة الذين نصارحهم بحقيقتهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.