جنرالات الجزائر تجتمع بزعيم الجبهة تحضيرا للتصعيد ضد المغرب

12

بدأت الجزائر في تحضير القيادة الجديدة لجبهة البوليساريو وتحركاتها المستقبلية ضد المغرب، حيث اجتمع قادة الجيش الجزائري، الأربعاء الماضي، مع زعيم الجبهة الجديد، إبراهيم غالي، رفقة وفد من كبار قياديي الجبهة، لدراسة الخطوات التصعيدية ضد المغرب في الأمم المتحدة وضد مصالحها الاقتصادية مع الاتحاد الأوروبي.

وكشفت معطيات مسربة عن الاجتماع نقلتها يومية “المساء” في عدد نهاية الأسبوع، أن كبار قادة الجيش الجزائر عقدوا اجتماعا مغلقا مع القيادة الجديدة للجبهة بقيادة إبراهيم غالي، الذي اختارته الجزائر خلفا لعبد العزيز المراكشي، دام حتى الساعات الأولى من يوما الأربعاء الماضي.

وحسب مصادر “المساء” فإن الاجتماع خصص لمناقشة مختلف المستجدات، وفي مقدمتها المفاوضات الجارية بين المغرب والأمم المتحدة من أجل عودة بعثة “المينورسو” إلى الأقاليم الجنوبية للملكة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. Kurt Bernstein يقول

    مَسْألَةُُ طَبيعِيَة أنْ تَبْقى الْأُمورْ على ما هُوَ عَلَيْهِ بَيْنَ الْجَزائرْ وَ الَمغْرِبْ أوْ بَيْنَ الَمغْرِبْ وَ الْجَزائرْ ،

    لِأنَّ هاذا الْمُشْكِلْ وَكُلَّما طال ،

    فَإنَّ طولَهُ في مَصْلَحَة الطَّبَقَتانِ الْحاكِمَتانِ في كِلى الْبَلَدَيْنِ ،

    للرّبْطِ وَ تَلْحيمِ الطَّبَقَتانِ الْحاكِمَتانِ بِ، الْمَحْكومينْ في كِلى الْبَلَدَيْنِ، وَ لَوْ كانَ على حِسابِ خَلْقِ الشَّرّْ وَ الْكَراهِيَة

    بَيْنَ الشَّعْبَيْنِ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ وَ

  2. علي يقول

    و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين.
    اللهم اجعل تدميرهم في تدبيرهم و رد كيدهم في نحورهم.
    المغاربة جميعا قد يختلفون حول أي موضوع إلا قضية الصحراء. و نتمنى أن تضاعف دبلماسيتنا جهودها نحو افريقيا و نحو المجتمع المدني في الدول الديموقراطية حتى و لو كلفنا الأمر أن نطرق باب أنصار إسرائيل.. المهم لن نترك للعجزة حكام الجزائرو للدمى التي يحركونها من حكام البوليزاريو أي منفذ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.