قضى طفلان على الاقل جراء اصابتهما ولا يزال خمسون فى مستشفى اطفال فى نيس بعد الاعتداء الذى شهدته هذه المدينة الواقعة فى جنوب شرق فرنسا، على ما اعلنت مسؤولة فى المستشفى الجمعة.

وقال المصدر ، إن وفاة طفلين اعلنت "اثناء خضوعهما لعملية جراحية" فيما "لا يزال اخرون يواجهون خطر الموت".

وتفيد اخر حصيلة رسمية مؤقتة للاعتداء عن سقوط 84 قتيلا على الاقل و18 جريحا فى حال "حرجة جدا" فضلا عن 50 جريحا اصاباتهم "طفيفة".

قتل ما لا يقل عن 84 شخصا الخميس على الكورنيش البحرى فى نيس بجنوب شرق فرنسا حين اندفعت شاحنة على الحشود المتجمعة لحضور عرض الالعاب النارية بمناسبة العيد الوطنى الفرنسى.