بخلاف المطالب الشعبية الرامية إلى إعادة "الأزبال" الموصوفة "بالسامة والخطيرة جدا" إلى "الطاليان"، أكد  الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي أن الحكومة اكتفت بعدم استعمال هذه "الشحنة" في انتظار تقرير يوضح طبيعتها، مشيرا الوزير في ندوة صحافية يعقدها في هذه الأثناء داخل وزارته، إلى أن الحكومة قررت توقيف استيراد أزبال الطاليان.

يذكر أن العديد من التقارير الوطنية والدولية أكدت على خطورة الشحنة الموجودة حاليا في معامل "لافارج".